التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

مسألة: الجزء الثالث عشر
صاحب الأندلس

مر مع آبائه . وهو : الأمير أبو عبد الله ، محمد ابن صاحب الأندلس عبد الرحمن بن الحكم بن هشام ابن الداخل عبد الرحمن بن معاوية ابن الخليفة هشام بن عبد الملك بن مروان بن الحكم القرشي الأموي المرواني القرطبي .

من خيار ملوك المروانية . كان ذا فضل وديانة ، وعلم وفصاحة ، وإقدام وشجاعة ، وعقل وسياسة . [ ص: 172 ]

بويع بعد أبيه في سنة ثمان وثلاثين ومائتين على مدائن الأندلس . وكان كثير الغزو والتوغل في بلاد الروم ، يبقى في الغزوة السنة والسنتين ، قتلا وسبيا .

قال الحافظ بقي بن مخلد : ما رأيت ولا علمت أحدا من الملوك أبلغ لفظا من الأمير محمد بن عبد الرحمن . ولا أفصح ولا أعقل منه .

قال سبط الجوزي : هو صاحب وقعة سليط وهي ملحمة عظمى ، يقال : إنه قتل فيها ثلاثمائة ألف كافر ، وهذا شيء ما سمع بمثله قط ، ومدحته الشعراء .

مات في صفر سنة ثلاث وسبعين ومائتين .

وقام بعده ابنه المنذر فلم تطل أيامه .

السابق

|

| من 1

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة