- عنوان الفقرة
- دخلت على علي رضي الله عنه أنا ورجل منا ورجل من بني أسد فبعثهما في وجه ثم قال إنكما علجان فعالجا عن دينكما قال ثم دخل المخرج ثم خرج فأخذ حفنة من ماء فمسح بها وجعل يقرأ القرآن فرآنا كأنا أنكرنا عليه ذلك فقال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يخرج من الخلاء ف   
- كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقضي حاجته فيقرأ القرآن   
- كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقرأ القرآن على كل حال إلا الجنابة   
- كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا القرآن على كل حال إلا الجنابة   
- كان ابن عباس وابن عمر يقرآن القرآن وهما على غير وضوء   
- أنه كان يقرأ حزبه وهو محدث   
- أن ابن مسعود كان يقرئ رجلا فلما انتهى إلى شاطئ الفرات كف عنه الرجل فقال له ما لك ؟ قال أحدثت قال اقرأ فجعل يقرأ وجعل يفتح عليه   
- سلمان أنه أحدث فجعل يقرأ فقيل له أتقرأ وقد أحدثت ؟ قال نعم إني لست بجنب   
- كان أبو هريرة رضي الله عنه ربما قرأ السورة وهو غير طاهر   
- كان عمر رضي الله عنه يكره أن يقرأ القرآن وهو جنب   
- بت ليلة عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما انصرف من العشاء الآخرة انصرفت معه فلما دخل البيت ركع ركعتين خفيفتين ركوعهما مثل سجودهما وسجودهما مثل قيامهما ثم اضطجع مكانه في مصلاه حتى سمعت غطيطه ثم تعار ثم توضأ فصلى ركعتين كذلك ثم اضطجع ثانية مكانه فرقد حت