صبر الرسول على إيذاء المشركين
طمع المشركين في الرسول بعد وفاة أبي طالب وخديجة
المشركون عند أبي طالب لما ثقل به المرض يطلبون عهدا بينهم وبين الرسول
طمع الرسول في إسلام أبي طالب وحديث ذلك
ما نزل فيمن طلبوا العهد على الرسول عند أبي طالب