مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » شذور الأمالي للقالي

مطلب الكلام عَلَى مادة نسأ وقوله تعالى /30 مَا نَنْسَخْ سورة البقرة آية 106 /30 الآية . /30 إِنَّمَا النَّسِيءُ زِيَادَةٌ سورة التوبة آية 37 /30 الآية مطلب الكلام عَلَى مادة لحن وقوله تعالى /30 وَلَتَعْرِفَنَّهُمْ فِي لَحْنِ الْقَوْلِ سورة محمد آية 30 /30
مطلب الكلام عَلَى مادة حرد ومعنى قوله تعالى : /30 وَغَدَوْا عَلَى حَرْدٍ قَادِرِينَ سورة القلم آية 25 /30 مطلب تفسير الغريب من حديث السحابة
مبحث الكلام عَلَى غريب حديث أحرم ما بين لابتي المدينة مبحث الكلام عَلَى غريب ألم أخبر أنك تقوم الليل إلخ
مطلب الكلام عَلَى خطبة عَبْد الملك لما دخل الكوفة بعد قتل مصعب بْن الزبير مطلب خروج عَبْد الملك بنفسه لقتال مصعب بْن الزبير
مطلب تفسير ما جاء من الغريب فِي حديث البنات الثلاث اللاتي وصفن ما يحببن من الأزواج مطلب أسماء الزوجة
مطلب ترتيب أسنان الإبل وأسمائها مطلب أسماء الرجل يحب محادثة النساء
مطلب أسماء الشخص مطلب الكلام عَلَى معنى الحافرة
مطلب تفسير ما جاء من الغريب فِي وصف الغلام للعنز التي كَانَ ينشدها مطلب أسماء الألوان وأوصافها
تفسير ما جاء من الغريب فِي حديث الشاب الجميل العاشق مطلب أوصاف الشيء البالي
تفسير ما جاء من الغريب فِي وصف الشاب الفرس الَّذِي اشتراه تفسير الغريب فِي حديث الأعرابي الَّذِي وصف بعض النساء
مطلب دخول كثير عزة عَلَى عَبْد الملك بْن مروان ، وحديثه معه ، وإنشاده الشعر بين يديه مطلب قصيدة عَبْد اللَّه بْن سبرة
مطلب ما وقع فِي مجلس أَبِي عمرو بْن العلاء بين شبيل بْن عروة ويونس والفرق بين ألفاظ خمسة من الروبة ... مطلب حديث الجاحظ وهو مفلوج وقصيدة عوف بْن محلم الخزاعي التي منها : إن الثمانين البيت
مطلب شرح ما جاء من الغريب فِي وصف الأعرابي لبنيه مطلب تفسير ما جاء من الغريب فِي وصف الغلام البيت أبِيهِ
مطلب الكلام عَلَى مادة غ ور مطلب حديث البنين السبعة الذين هوت عليهم الصخرة ، وما قاله فيهم أبوهم من الشعر ، وشرح غريبة
مطلب حديث الغلام الَّذِي سماه أهله حر يقيصا وما وقع لَهُ مَعَ الأصمعي ، وشرح غريب ذَلِكَ مطلب حديث حضري بن عامر مع ابن عمه وشرح غريب شعره
مطلب ما وقع من المفاخرة بين طريف بن العاصي والحارث بن ذبيان عند بعضهم مقاول حمير وشرح غريب ذلك مطلب الأبيات التي كان يُقَال إن من لم يروها فلا مروءة له وشرح غريبها
مطلب حديث النسوة اللاتي أشرن عَلَى بنت الملك بالتزوج ووصفن لها محاسن الزوج وشرح غريب ذلك مطلب ما قاله الشعراء فِي وصف الحديث مدحًا وذما
مطلب حديث ليلي الأخيلية مع الحجاج وشرح الغريب من ذلك مطلب ما يُقَال فِي وصف الرجل لا يملك شيئا وشرح الغريب من ذلك
مطلب ما وقع بين سبيع بن الحارث ، وميثم بن مثوب ، من المخاصمة بمجلس مرثد الخير ، وخطبته فِي شأنهما ، ... ما قيل فِي طول الليل
مطلب حديث أوس بن حارثة ونصيحته لابنه مالك وشرح الغريب من ذلك مطلب الكلام عَلَى مادة أمر وتفسير قوله تعالى : /30 وَإِذَا أَرَدْنَا أَنْ نُهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا سورة الإسراء آية 16 /30
مطلب ما وقع بين رجل من العرب وزوجته من الخصام والمشاتمة مطلب ما قيل الشيب والخضاب مدحًا وذمًا
مطلب ما وقع لخالد بن عبد الله القسري من الحصر وهو عَلَى المنبر وما قاله فِي ذلك مطلب خطبة الأعرابي السائل فِي المسجد الحرام وشرح غريب ذلك
مطلب الكلام عَلَى مادة ع ر ض وشرح حديث الأعرابي مع ضيفه مطلب حديث يحيى بن طالب وشكايته ، ورحلته إِلَى بغداد ليسأل السلطان
مطلب حديث زبراء الكاهنة مع بني رئام من قضاعة وشرح غريب ذلك مطلب حديث عوف بن محلم مع عبد الله بن طاهر
مطلب حديث خنافر الحميري مع رئيه شصار ودخوله فِي الإسلام بإرشاد رئية المذكور وشرح الغريب فِي هذه القصة ... مطلب الكلام عَلَى معنى قول بعض العرب ملحها موضوعة فوق الركب
مطلب ما قاله بعض الأعراب فِي صفة قومه مطلب حديث مصاد بن مذعور ، وخروجه فِي طلب الذود ، وما أخبره به الجواري الأربع الطوارق بالحصي
مطلب الكلام فِي معني المرباع وشرح مادة ر ب ع مطلب خطبة إسماعيل بن أبي الجهم بيد يدي هشام بن عبد الملك وما وقع بينهما من الحديث وشرح غريب ذلك
مطلب حديث الأرابي الذي اشترى خمرًا بجزة صوف وما حصل بينه وبين امرأته وتفسير الغريب من ذلك مطلب حديث بعض مقاول حمير مع ابنيه وما دار بينه وبينهما من المساءلة حين كبرت سنة ، وشرح غريب ذلك
مطلب الكلام عَلَى مادة خ ل ف مطلب حديث معاوية مع عبد الله بن عبد الحجر بن عبد المدان وما دار بينهما من سؤال وجواب وشرح غريب ذلك ...
مطلب خطبة هانئ بن قبيصة فِي قومه يحرضهم عَلَى الحرب يوم ذي قار مطلب وصف بعض الأعراب للمطر وشرح غريبه
مطلب الكلام عَلَى مادة ح س س مطلب حديث الرواد الذين أرسلنهم مذحج ووصفهم الأرض لقومهم بعد رجوعهم
مطلب الكلام عَلَى مادة ع ق ب مطلب حديث الجواري الخمس اللاتي وصفن خيل آبائهن
مطلب شرح مادة خ ل ل مطلب حكم ومواعظ من الكلام الحكماء
مطلب استعطاف إبراهيم بن المهدي للمأمون وعفوه عنه ورد ماله وضياعه إليه مطلب شرح مادة ذرأ مهموزا ومعتلا
مطلب من حرم الخمر عَلَى نفسه فِي الجاهلية تكرما وصيانة لنفسه مطلب شرح مادة الشعف بالمهملة
مطلب ما قَالَ الشعراء فِي البكاء ووصف الدموع مطلب الكلام عَلَى مادة ب ش ر
مطلب الكلام عَلَى مادة خ ف ي مطلب الكلام عَلَى مادة خيف وخوف
مطلب الكلام فِي تفسير مادة أكل مطلب ما قالته نساء الأعراب تصف زوجها بمكارم الأخلاق لأمها
مطلب تفسير مادة ك ل ل مطلب ما وقع بين المأمون والجارية بحضرة هارون الرشيد
مطلب ما قيل فِي عناق الحبيب ومن أحسن ما قيل فِي العناق مطلب ما قيل فِي فتور الطرف
مطلب ما قيل فِي الريق من أحسن ما قيل فِي طروق الخيال
من أحسن ما قيل فِي مشي النساء مطلب ما قيل فِي الحسن
وصية بعض الحكماء لأبنه حكمة من حكم الأحنف بن قيس
مطلب ما تقول العرب فِي المعنى لا أفعل ذلك أبدا مطلب شرح مادة وت ر
مطلب خطبة عتبة بمكة عام حج وما دار بينه وبين الأعرابي حديث أسيد بن عنقاء الفزاري ، وما كان من مواساة عميلة الفزاري له وما مدحه به
مطلب خطبة عتبة بمصر مطلب امتداح أبي العتاهية لعمر بن العلاء وحسد الشعراء له عَلَى ما أعطاه من جائزة
مطلب ما تقول العرب فِي معنى أخذت الشيء كله مطلب شرح مادة جلا وجلل
مطلب كتاب الحسن بن سهل إِلَى محمد بن سماعة القاضي يطلب إليه رجلا يستعين به فِي أموره مطلب ما تقول العرب فِي معنى ما بالدار أحد
خطبة بعض الأعراب فِي قومه وقد ولاه جعفر بن سليمان بعض مياههم مطلب قصيدة ذي الإصبع العدواني التي منها البيت المشهور يا عمرو إلا تدع شتمي ومنقصي إلخ
مطلب وصف صعصعة بن صوحان للناس وقد سأله معاوية ذلك حديث قس بن رفاعة مع الحارث بن أبي شمر الغساني
السابق

|

| من 3

قَالَ أَبُو إِسْمَاعِيل بْن القاسم البغدادي : قرأ أَبُو عمرو بْن العلاء : ما ننسخ من آية أو ننسأها .

عَلَى معنى أو نؤخرها.

والعرب تَقُولُ : نسأ اللَّه فِي أجلك ، وأنسأ اللَّه أجلك ، أي أخر أجلك.

وقَالَ النَّبِيّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : من سَرَّه النَّساء فِي الأجل ، والسعة فِي الرزق ، فليصل رحمه والنساء : التأخير ، يُقَال : بعته بنساء وبنسيئة ، أي بتأخير ، وأنسأته البيع.

وقَالَ اللَّه عز وجل : إِنَّمَا النَّسِيءُ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ سورة التوبة آية 37 ، والمعنى فِيهِ عَلَى ما 1 حَدَّثَنِي أَبُو بَكْرِ بن الأنباري ، رحمه الله : أنهم كانوا إذا صدروا عَنْ منى قام رَجُل من بني كنانة يُقَال لَهُ : نعيم بْن ثعلبة ، فقَالَ : أَنَا الذي لا أعاب ، ولا يرد لي قضاء ، فيقولون لَهُ : أنسئنا شهرا ، أي أخر عنا حرمة المحرم فاجعلها فِي صفرٍ ، وذلك أنهم كانوا يكرهون أن تتوالى عليهم ثلاثة أشهر لا تمكنهم الإغارة فيها ، لأن معاشهم كَانَ من الإغارة ، فيحل لهم المحرم ويحرم عليهم صفرا ، فإذا كَانَ فِي السنة المقبلة حرم عليهم المحرم وأحل لهم صفرا ، فقَالَ اللَّه عز وجل : إِنَّمَا النَّسِيءُ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ سورة التوبة آية 37 ، وقَالَ الشاعر : ألسنا الناسئين عَلَى معد شهور الحل نجعلها حراما وقَالَ الآخر : وكنا الناسئين عَلَى معد شهورهم الحرام إِلَى الحليل وقَالَ الآخر : نسئوا الشهور بها وكانوا أهلها من قبلكم والعز لم يتحول #

السابق

|

| من 490

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة