مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » أمالي الزجاج

لأنيف بْن جبلة فِي صفة الفرس شعر لابن هرمه فِي خروج مُحَمَّد بْن عَبْد اللَّه
القول فِي رقيم أصحاب الكهف بين معاوية وروح بْن زنباع
حديث خولة بنت منظور والحسن بْن علي تعزية عمر بْن حفص لعبد اللَّه بْن علي
مما قيل فِي الصديق الصبر فِي اللغة
أبيات فِي الغزل العشق والغزل
خبر عَبْد اللَّه بْن مسلم مع عيسى بْن طلحة لوم الحسن البصري للقراء بباب عمر بْن هبيرة
قصة عمر بْن أبي ربيعة ومن نعى إليه صاحبته الثريا مما قيل فِي غناء الحمائم
شماتة أعرابي بموت مُحَمَّد بْن الحجاج لرجل من عَبْد شمس فِي رعاية ذي القربى
جواب لأحد المعمرين لسهل بْن غالب فِي معاذ بْن مسلم وقد أسن
بعض ما قيل فِي التمني أربعة لم يلحنوا
مختارات من الشعر فصل فِي أسماء الشجاج
مما قيل فِي الوجد من خطب رسول اللَّه
للمغيرة بْن حنباء فِي السيادة مما قيل فِي اليعسوب والنحل
قصة نصيب وأم بكر وصية قيس بْن عاصم لبنيه حين احتضر
لرجل من غطفان وآخر من خثعم حديث لبعض المعمرين
خطأ رؤبة فِي نعت الخيل للمستنير بْن طلبة فِي العتاب
قصة عَبْد الرحمن بْن أبي بكر وابنة الجودي قول عمر بْن عَبْد العزيز فِي الحجاج
مما قيل فِي الإصابة بالعين خبر مُحَمَّد بْن حازم وقينتي بشار بْن برد
لمحمد بْن أبي العتاهية وقد وقف على المقابر تفسير بعض آي القرآن
أرجوزة عراعر المازني وتفسير ما فيها من غريب تعزية أَبُو نواس للفضل بْن الربيع فِي وفاة الرشيد
قصة عمر رضي اللَّه عنه ، والبطريق خبر يزيد بْن ربيعة بْن مفرغ ، وعباد بْن زياد
مما قيل فِي الفراق والتلاق من أخبار نصيب الشاعر
خبر سامة بْن لؤي وما قيل فِي رثائه مجلس الكسائي والأصمعي بحضرة الرشيد
خبر امرأة من ولد دارا وزوجها شعر فِي النسيب
موعظة بالغة لأبي طاهر فِي الغنى
لأبي العتاهية فِي الزهد مساجلة الصولي للخليفة الراضي بالله
خبر ما دار بين الأخفش وثعلب المبرد مجلس لابن الأعرابي والأصمعي بحضرة الرشيد
مجلس الكسائي واليزيدي بحضرة المهدي جزع أرطاة بْن سهية على ولده
ذكر ما كان ينشده خلف قبل نومه قول الخليل بْن أَحْمَد فِي علم النجوم
للعباس بْن عَبْد المطلب فِي مدح الرسول مما قيل فِي وصف الفرس
دعاء رسول اللَّه قبل النوم من أحاديث رسول اللَّه
خبر قردة يزيد بْن معاوية أقوال لبعض الحكماء
قصيدة لأبي بكر بْن دريد خبر يزيد بن عَبْد الملك وجاريته حبابة
خبر ليلى الأخيلية وتوبة , وما كان من رثائها له من جيد ما قيل فِي الطيف , لنصيب
خبر الأحوص ومطر وما قَالَ فِي ذلك من شعر لقاء جميل لعمر بْن أبي ربيعة وإعجابه بنسيبه
للعطوي فِي رثاء أَحْمَد بْن أبي دواد خبر سراقة البارقي حين وقع في أسر المختار
ما قيل على لسان ذي الرمة للإيقاع بينه وبين مي صاحبته من أقوال العرب
مِنْ أَقْوَالِ عَائِشَةَ فِي وَفَاةِ أَخِيهَا وَاحْتِضَارِ أَبِيهَا أَبِي بَكْرٍ لأبي العتاهية يرثي علي بْن ثابت
مديح المؤمل بْن أميل للمهدي وما كان من خبر المنصور فِي ذلك مما قيل فِي محبة البخيلة
لمحمد بْن عَبْد اللَّه بْن طاهر فِي النساء شعر ضمرة فِي وصف النساء على اختلاف أسنانهن
معابثة بعض الشعراء لخنساء الشاعرة , جارية يحيى البرمكي خبر المبرد وعبيد اللَّه بْن عَبْد اللَّه بْن طاهر
لأبي نواس فِي صفة الدمع مديح رؤبة بْن العجاج لابن شبرمة
طائفة من مختار الشعر بكاء ديك الجن على زوجته بعد أن قتلها
حديث لابن عباس وتفسير ما ورد فيه الغريب حديث علي وابن عباس عند دخولهما على عمر عند إصابته
حديث المرأة التي زوجت نفسها حاتما الطائي الملاحة والحلاوة والجمال
باب فِي العمامة والتعمم من مختار الشعر
خبر هدية الحجاج إلى الوليد تفسير قتادة لآيتين من كتاب اللَّه
تفسير بيت من الشعر من شعر أبي بكر الأصبهاني
لعبد اللَّه بْن طاهر حديث مروان بْن الحكم مع الأعرابي
تطير الأصمعي من عَبْد الرحمن ابن أخيه ومداعبته له مجلس أبي حاتم السجستاني مع التوزي
السابق

|

| من 2

رقم الحديث: 1
(حديث موقوف) أخبرنا أخبرنا أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْيَزِيدِيُّ , عَنْ أَبِي عُبَيْدٍ الْقَاسِمِ , عَنْ أَبِي مُحَمَّدٍ يَحْيَي بْنِ الْمُبَارَكِ الْيَزِيدِيِّ , قَالَ : رُوِيَ عَنِ الشَّعْبِيِّ , أَنَّهُ قَالَ : قَالَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَسْعُودٍ رَحِمَهُ اللَّهُ ، فِي قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ : " إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتًا لِلَّهِ حَنِيفًا سورة النحل آية 120 ، قَالَ : الأُمَّةُ الرَّجُلُ الْمُعَلِّمُ لِلْخَيْرِ ، وَالْقَانِتُ : الْمُطِيعُ ، وَالْحَنِيفُ : التَّارِكُ لِلشِّرْكِ ، اجْتَبَاهُ سورة النحل آية 121 ، يَقُولُ : اصْطَفَاهُ ، وَهَدَاهُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ سورة النحل آية 121 ، يَعْنِي : طَرِيقًا يَسْتَقِيمُ بِهِ إِلَى الْجَنَّةِ ، وَآتَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً سورة النحل آية 122 ، قَالَ : الذِّكْرُ الطَّيِّبُ وَالثَّنَاءُ الْجَمِيلُ , مَا مِنْ أُمَّةٍ وَلا أَهْلِ دِينٍ إِلا يَتَوَلَّوْنَهُ ، وَيَرْتَضُونَ بِهِ " .

السابق

|

| من 285

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة