مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » رسالة ابن عبد الهادي في فضائل الصحابة

أرحم أمتي أبو بكر ، وأشدها في دين الله عمر ، وأصدقها حياء عثمان ، وأعلمها بالحلال والحرام معاذ بن ... أرحم أمتي بأمتي أبو بكر ، وأشدهم في دين الله عمر ، وأصدقهم حياء عثمان ، وأقرؤهم لكتاب الله أبي بن ...
أرحم أمتي بأمتي أبو بكر ، وأشدها في دين الله عمر ، وأصدقهم حياء عثمان ، وأعلمهم بالحلال والحرام معاذ ... أرحم أمتي أبو بكر ، وأشدهم في دين الله عمر ، وأصدقهم حياء عثمان ، وأفرضهم زيد ، وأقرؤهم أبي ، وأعلمهم ...
أرأف أمتي بأمتي أبو بكر ، وأشدهم في دين الله عمر ، وأصدقهم حياء عثمان ، وأفرضهم زيد ، وأقرؤهم أبي ... أرحم أمتي بأمتي أبو بكر ، وأشدهم في دين الله عمر
لكل أمة أمين وأمين هذه الأمة أبو عبيدة بن الجراح إن لكل أمة أمينا , وإن أميننا أيتها الأمة أبو عبيدة بن الجراح
أرحم أمتي بأمتي أبو بكر ، وأشدهم في أمر الله عمر ، وأصدقهم حياء عثمان بن عفان ، وأعلمهم بالحلال والحرام ... أرحم أمتي بأمتي أبو بكر ، وأقواهم في أمر الله عمر ، وأقضاهم علي ، وأصدقهم حياء عثمان ، وأمين أمتي ...
أرحم أمتي بأمتي أبو بكر أرحم أمتي بها أبو بكر ، وأقواهم في دين الله عمر ، وأصدقهم حياء عثمان ، وأقضاهم علي بن أبي طالب ، وأفرضهم ...
أرحم هذه الأمة بها أبو بكر ، وأقواهم في دين الله عمر ، وأفرضهم زيد بن ثابت ، وأقضاهم علي بن أبي طالب ... أرحم أمتي بأمتي أبو بكر ، وأقواهم في دين الله عمر بن الخطاب ، وأفرضهم زيد بن ثابت ، وأقضاهم علي بن ...
أرحم أمتي بأمتي أبو بكر ، وأشدهم في دين الله عمر ، وأصدقهم حياء عثمان ، وأقضاهم علي ، وأفرضهم زيد ... إن أرأف أمتي أبو بكر ، وإن أصلبها في أمر الله لعمر ، وإن أشدها حياء لعثمان ، وإن أقرؤها لأبي ، وإن ...
أرأف أمتي بأمتي أبو بكر ، وأشدهم في الإسلام عمر ، وأصدقهم حياء عثمان ، وأقضاهم علي بن أبي طالب ، وأفرضهم ... إن أرأف أمتي بأمتي أبو بكر ، وأقواها في أمر الله عمر ، وأصدقها حياء عثمان ، وأقضاها علي ، وأقرؤها ...
الندم توبة أبو بكر أرأف أمتي وأرحمها ، وعمر بن الخطاب خير أمتي وأعدلها ، عثمان بن عفان أحيا أمتي وأكرمها ، وعلي ...
علي أقضى أمتي ، وأبي أقرؤهم ، وأبو عبيدة أمينهم علي أقضانا ، وأبي أقرؤنا
السابق

|

| من 1

1 رِسَالَةُ ابْنِ عَبْدِ الْهَادِي فِي فَضَائِلِ الأَصْحَابِ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

السابق

|

| من 24

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة