الثلاثاء 15 محرم 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم الاستهانة بالعلم

الأحد 23 رجب 1439 - 8-4-2018

رقم الفتوى: 374479
التصنيف: فضائل العلم والعلماء

 

[ قراءة: 1350 | طباعة: 23 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
لدينا في بلدنا كلمة منتشرة بين الطلبة، ومعناها كثير الدراسة، ونستخدمها أحيانا في الإهانة. فهل عندما نقولها نستهزئ بالعلم الذي أوصانا به الرسول صلى الله عليه وسلم، وبالتالي هل هذا كفر؟ وما حكم قول: أنا مثلا تعبت من الدراسة، أو مللت؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد: 

فإذا كانت هذه الكلمة تستعمل على وجهين، فهي مما يسمى بالمشترك اللفظي، ويعين السياق المعنى المراد بها، وبذا لا يكون من استعملها في الإهانة مثلا، مستخفا بالعلم، ولا مستهينا به، إذا دل السياق على أنه لم يرد ذلك.

ثم إنه ليست الاستهانة بكل علم تعد كفرا، وإنما الكفر هو الاستهانة بالعلم الشرعي الشريف، الموروث عن النبي صلى الله عليه وسلم.

وأما قول الشخص إنه تعب من الدراسة ونحو ذلك، فلا حرج فيه، ولا يأثم به.

ويظهر أن سؤالك هذا ناشئ عن وسوسة، ومن ثم فنحذرك من الوساوس، وندعوك إلى تجاهلها والسعي في التخلص منها.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة