الإثنين 11 ربيع الأول 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




لا تجوز الصلاة في ثوب عليه شيء من البول

الأحد 20 ذو الحجة 1425 - 30-1-2005

رقم الفتوى: 3251
التصنيف: طهارة الثوب والبدن والمكان

 

[ قراءة: 11250 | طباعة: 312 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
هل يعفى عن قليل البول، كقطرة من البول على الثياب ؟
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
فإذا علم الشخص أن في ثوبه شيئا من البول ولو كان قطرة يسيرة، فإنه يحرم عليه أن يصلي (والحالة هذه) ويجب عليه أن يزيلها ثم يصلي، لأنه مأمور بذلك لقوله تعالى: ( وثيابك فطهر ) [المدثر:3] هذا إذا كان قصد السائل هو السؤال عن حكم الصلاة بهذه القطرة اليسيرة، وأما إذا كان قصد السائل السؤال عن حكم بقاء هذه النجاسة على ثوبه، ولو لم يصل فيه، فيقال: إن الأفضل للمسلم أن يحافظ على طهارة باطنه وظاهره، وهذا هدي النبي صلى الله عليه وسلم، وأصحابه الكرام لكنه لا يأثم بعدم إزالته النجاسة التي عليه ما لم يصل بالثوب التي هي فيه.
والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة