الثلاثاء 5 ربيع الأول 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




الصلاة بوجود دم يسير على الملابس

الإثنين 4 شعبان 1435 - 2-6-2014

رقم الفتوى: 255802
التصنيف: طهارة الثوب والبدن والمكان

 

[ قراءة: 10415 | طباعة: 179 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
سؤالي هو : في بعض الأحيان أجد بقع دم صغيرة على ملابسي من الخلف بسبب وجود حبوب في ظهري. فهل تصح الصلاة بوجود شيء بسيط من الدم على الملابس؟ وجزاكم الله خيراً.
الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه ومن والاه، أما بعد :

فالدم نجس كما بيناه في الفتوى رقم: 199979 ، فإن كان الدم المشار إليه كثيرا فإنه لا تصح الصلاة مع العلم بوجوده في الملابس ، وإن كان يسيرا جرى فيها خلاف الفقهاء في الصلاة مع وجود نجاسة يسيرة هل يعفى عنها أم لا؟ وأكثر أهل العلم يرون العفو عن يسير الدم ، قال ابن قدامة في المغني :
"أَكْثَرُ أَهْلِ الْعِلْمِ يَرَوْنَ الْعَفْوَ عَنْ يَسِيرِ الدَّمِ وَالْقَيْحِ. وَمِمَّنْ رُوِيَ عَنْهُ ابْنُ عَبَّاسٍ، وَأَبُو هُرَيْرَةَ، وَجَابِرٌ، وَابْنُ أَبِي أَوْفَى، وَسَعِيدُ بْنُ الْمُسَيِّبِ، وَسَعِيدُ بْنُ جُبَيْرٍ، وطاووس، وَمُجَاهِدٌ، وَعُرْوَةُ، وَمُحَمَّدُ بْنُ كِنَانَةَ، وَالنَّخَعِيُّ وَقَتَادَةُ، وَالْأَوْزَاعِيُّ، وَالشَّافِعِيُّ فِي أَحَدِ قَوْلَيْهِ، وَأَصْحَابُ الرَّأْيِ ... وَظَاهِرُ مَذْهَبِ أَحْمَدَ، أَنَّ الْيَسِيرَ مَا لَا يَفْحُشُ فِي الْقَلْبِ. وَهُوَ قَوْلُ ابْنِ عَبَّاسٍ ... اهــ مختصرا ، وقد لمسنا من بعض أسئلتك السابقة أنك مصاب بشيء من الوسوسة، ولك في الأخذ بهذا القول مخلص وراحة من شرها .

والله تعالى أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة

مواد ذات صلة في المحاور التالية

لا يوجد صوتيات ذات صلة