الخميس 10 محرم 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




هل ارتداء ملابس الآخرين إن كانت عليها جنابة تجعل الشخص جنبا؟

الخميس 25 محرم 1435 - 28-11-2013

رقم الفتوى: 229429
التصنيف: موجبات الغسل

 

[ قراءة: 8346 | طباعة: 152 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
قام شاب بارتداء بنطلون صديقه، وكانت في هذا البنطلون آثار منيّ واضحة، وكانت رائحته بارزة، وواضحة جدا, وظل الشاب مرتديًا البنطلون مدة ساعتين أو أكثر, وبعد ذلك قام الشاب بخلع البنطلون، وارتداء ملابسه الأصلية, وعندما ذهب إلى منزله كانت رائحة المني بارزة، وواضحة أيضًا, فهل أصبح بذلك جنبًا, وعليه رفع الجنابة, أم ماذا يفعل؟ ولكم جزيل الشكر, وبارك الله فيكم.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:             

فما قام به هذا الشخص من لبس بنطال صديقه لا شيء فيه, ولا يجعله جنبًا، ولا يوجب عليه الغسل, ولوكانت رائحة المني موجودة, فالغسل له موجباته الخاصة، والمحصورة في الفتوى رقم: 26425، وراجع لمزيد الفائدة الفتوى رقم: 1789.
والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة