العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الغدة الدرقية
مضاعفات استئصال الغدة الدرقية

2009-02-13 20:32:44 | رقم الإستشارة: 291182

د. محمد حمودة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 23281 | طباعة: 233 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 16 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
بعد ذهاب أمي إلى الطبيب أخبرها بأنه لابد من استئصال الغدة الدرقية كلها، لأنها متضخمة وبها بعض من الأورام، فقمنا بعمل العملية، فهل يوجد دواء بعد العملية؟ وهل توجد مضاعفات بعد استئصالها؟!

وشكراً.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ياسمين محمد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فإن استئصال الغدة الدرقية في مثل حالة الوالدة كان ضرورياً، خاصة كما قلت أن هناك عقد وأورام فيها، ولابد من معرفة إن كان الاستئصال للغدة كلي - أي أن الجراح لم يترك أي نسيج من الغدة -، وهذه قد يجريها بعض الأطباء حسب حالة المريض.

وعندها تحتاج والدتك لإعطائها هرمون الغدة الدرقية، وبشكل دائم بعد التأكد من الجراح إن كان قد استأصل الغدة كلها أو ترك أي نسيج، ويمكن التأكد من ذلك بتحليل هرمون الغدة الدرقة ومعرفة مستواه إن كان كافياً للجسم أو لا.

ومن ناحية أخرى يجب معرفة ماذا فعل الجراح بالغدد جار الدرقية؟ وهي أربع غدد موجودة على السطح الخلفي للغدة الدرقية، وهي أربع غدد صغيرة تتحكم بالكالسيوم في الدم، وأحياناً وأثناء إجراء جراحة الغدد فقد يتم استئصالها، إلا أن كل الجراحين يتركون هذه الغدد.

وعلى كل حال يمكن سؤال الجراح عما فعل بهذه الغدد، وطالما أنها لا تشتكي من نقص الكالسيوم والتشنجات فلابد وأن هذه الغدد الأربع تعمل جيداً وقد حافظ عليها الجراح.

وبالله التوفيق.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة