العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الفشل والنجاح في الحياة
بعض أسباب الإرهاق الجسدي

2009-01-14 07:35:06 | رقم الإستشارة: 289491

د. محمد حمودة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 0 | طباعة: 0 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 0 ]


السؤال
أنا رجل متقاعد ولا يوجد مشاكل عندي ولله الحمد، ووزني ضمن المعقول، وأنتبه إلى طعامي وأمشي باستمرار نصف ساعة أو ساعة، ولكني أعاني من إرهاق شديد خاصة بعد الظهر، رغم أني أنام ست ساعات في الليل، وإذا نمت بعد الظهر يصيبني إرهاق شديد لا يطاق وانحطاط كبير، ويصبح لدي إعياء كبير ووجع في صدري ورأسي وجميع جسدي وضيق تنفس، ولا أستطيع ممارسة أعمالي كزيارة أخ أو صديق لي لأني محطم القوى، وهذا منذ زمن طويل خاصة عندما أسافر ولم أنم بعد الظهر، فما العمل؟ وما هو العلاج الصحيح؟!

أرشدوني ولكم جزيل الشكر.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ يوسف حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فإن الإرهاق له أسباب كثيرة يصعب حصرها، ومن المهم في مثل حالتك معرفة إن كان هناك نقص في الشهية أو نقص في الوزن أو هناك أدوية تأخذها كأدوية الضغط، فعندما يزورني مريض يعاني من الإرهاق المزمن ولا يوجد لديه أعراض تشير إلى أي مرض مزمن فإنني عادة ما أبحث عن الأدوية التي يتناولها المريض، ومهما تكن فكثير منها يسبب الإرهاق إلا أنك لم تذكر إن كنت تتناول أدوية للضغط وإن كان عندك سكري.

وهناك بعض الأمراض التي يجب استبعادها في مثل حالتك كفقر الدم والأمراض المزمنة كأمراض الكبد والكلية ونقص هرمون الغدة الدرقية وقياس الضغط؛ لأن انخفاض الضغط كارتفاع الضغط، وقد يشير إلى وجود نقص في هرمون الغدة فوق الكلية.

وقد كشفت دراسة جديدة عن أن الاضطراب الهرموني في جسم الإنسان قد يتسبب في الإصابة بالإرهاق المزمن‏،‏ فقد وجد أن الأشخاص المصابين بإرهاق مزمن لديهم هرمون يطلق عليه (إيه‏.‏سي‏.‏تي‏.‏إتش Acth)، وهو هرمون تفرزه الغدة النخامية ويتحكم بهرمون الغدة فوق الكلية، ووجد في الدراسة أن هذا الهرمون لا يعمل بشكل مناسب‏، ويلعب هذا الهرمون دوراً مهما للغاية في مساعدة الأشخاص في التغلب على الضغوط الجسمانية والنفسية‏.

وقد خضع أربعون شخصاً لاختبارات جسمانية ونفسية خلال التجربة‏، وكان نصفهم على الأقل مصابين بإرهاق مزمن‏، واكتشف العلماء أن هؤلاء المصابين بإرهاق مزمن لديهم مستويات أقل من هرمون (إيه‏.‏سي‏.‏تي‏.‏إتش).

وبعض الناس يكون السبب المباشر في الإصابة بالإرهاق المزمن هو اتباع نظام غذائي خاطئ يعتمد على تناول الكاربوهيدرات غير الجيدة التي تتمثل في ‏(‏السكر، الحلويات، الأرز، المكرونة، البيتزا، البطاطس‏...‏ إلخ‏)،‏ فهذه الأطعمة تؤدي إلى مضاعفة نسبة إفراز الأنسولين في الجسم مما يؤدي إلى انخفاض مستوى الجلوكوز في الدم والشعور بالإرهاق وقد يكون هذا السبب عندك، خاصة وأن الأمور تزداد عندك بعد الاستيقاظ من النوم بعد الظهر، أي بعد تناولك وجبة الطعام ثم النوم.

وينصح بضرورة التركيز على الأطعمة التي تحتوي على النشويات أو الكربوهيدرات الجيدة مثل‏ (عيش الردة، فاكهة طازجة‏،‏ اللوبيا الجافة‏،‏ منتجات الألبان خالية الدسم‏،‏ عش الغراب‏،‏ الفاصوليا‏..‏ إلخ)، فهذه الأطعمة تحمي الجسم من زيادة نسبة الأنسولين، وبالتالي من انخفاض مستوى الجلوكوز في الدم، بل العكس فهي تساعد الجسم على إنتاج السكر اللازم له من مخزونه الدهني‏..‏ مما ينتج عنه التخلص من الإرهاق المزمن.

والعلاج يكمن في أن نجد السبب، فإن لم تزر الطبيب بعد فأرى أن تراجعه للقيام ببعض التحاليل للتأكد من استبعاد الأمراض التي ذكرتها.

وبالله التوفيق.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

أرغب بتطوير ذاتي ولا أستطيع، فكيف السبيل لذلك؟

الفشل والنجاح في الحياة

أشعر بأن عقلي فارغ ولا أملك أفكارا للتفكير في مستقبلي.. كيف أطور نفسي؟

الشخصية السلبية واليائسة

أشعر بالعجز عن التغير، وأن الملل والفراغ والروتين سيقتلني

الفشل والنجاح في الحياة

بعد التميز والنجاح أصبحت لا أجد الرغبة في الدراسة ولا طعم الحياة

الفشل والنجاح في الحياة

بسبب شكلي وظروفي صرت أعاني من الوسواس والقلق، ساعدوني.

الفشل والنجاح في الحياة

الزواج والعمل والماجستير عوامل لم تستطع بث الثقة في نفسي

الشخصية السلبية واليائسة

نفسيتي متعبة ولا أشعر بالسعادة حتى للأخبار المفرحة!

الشخصية السلبية واليائسة

رغبة مستمرة في النوم تعيق تقدمي في تحقيق الأهداف، فما الحل؟

الفشل والنجاح في الحياة

مترددة في اتخاذ القرارات في شؤون حياتي كلها، ماذا أفعل؟

الشخصية المترددة والمزاجية والظنانية

شعور الخوف والقلق طوال الليل، هل له دلالة معينة؟

تنمية المهارات العقلية والنفسية

الأكثر مشاهدة اليوم

عدد الزوار الإستشارة
1998-2017 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة