العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



آلام أسفل الظهر
ألم الظهر خلف أضلاع الصدر

2008-11-08 11:21:07 | رقم الإستشارة: 288076

د. محمد حمودة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 48525 | طباعة: 282 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 16 ]


السؤال
أعاني من ألم مزمن لا أستطيع تحديد مكانه بالضبط، ولكن أقدر أن أقول إنه في الجانب الأيسر، أحسه من الظهر خلف أضلاع الصدر، لا أستطيع تحديد مكانه ولكنه ألم فظيع.
ذهبت لطبيب القلب وعملت كافة الفحوصات المطلوبة ـ والحمد لله ـ لا يوجد علة في القلب، ذهبت لطبيب الباطنية فقال لي: التهابات في القولون والمعدة مسمعه في المكان الذي أنت لا تستطيع تحديده، ولكن أنا لم أعد أطيق الألم، وبدأت في القلق منه ولا أدري؟
أرجو منكم الإفادة وجزاكم الله خيراً.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ م.م.ش حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،
فلمعرفة طبيعة الألم ومصدره هناك بعض الأسئلة المهمة إلى تساعدنا على ذلك.
فإن كان الألم يزداد مع أخذ النفس فإما أن يكون من جدار الصدر، أي العضلات والأربطة أو من غشاء الجنب ( وهو الغشاء الذي يغطي الرئتين).
ويساعدنا فحص الصدر من معرفة إن كان هناك أي شيء داخل الصدر يكون هو السبب في ذلك.
وإن كان الألم يأتي في الأمام من الصدر ومن شدته تحسه في الخلف فقد يكون بسبب القلب أو بسبب التهاب أو تشنج في المريء، وعلى ما يبدو أنه ليس كذلك.
إن كان الألم لا يزداد مع أخذ التنفس وإنما يزداد في وضعية معينة أو مع تحريك الجذع لأحد الأطراف أو الميل بالجذع للطرف الأيمن ويخف عندما تميل للطرف الأيسر فإن هذا يعني أنه من عضلات الظهر، فالكثير من الناس يشكون من آلام العضلات التي تصل لوح الكتف مع وسط العمود الفقري، ويكون الألم مع حركة الكتف أو مع تحريك لوح الكتف.
هناك بعض الآلام في المعدة والبنكرياس والمرارة والتي تنتشر للخلف إلا أن ألم الخلف يكون مترافقاً مع ألم في البطن، فإن لم يكن هناك ألم في البطن فإن احتمال أن يكون هذا الألم من البطن، فهو احتمال قليل إلا أنه أحياناً قد يشكو المريض من ألم في منطقة أخرى غير منطقة مصدر الألم.
آلام القرحة في المعدة أو الاثني عشري، خاصة القرحة النافذة قد يشعر المريض بالألم في الخلف ولكن يكون هناك أعراض للقرحة نفسها، وكذلك القولون، فإن المريض عندما يحس بالآلام في الجنب فإنه يكون هناك بنفس الوقت آلام في البطن وأعراض تشير إلى القولون العصبي.
لذا تستطيع أن تراقب نفسك، فإن كانت الآلام تزداد مع حركة الجذع فهي ليست من القولون وليست من المعدة وليست من القلب، أي أنها إما من جدار الصدر (العضلات والأربطة والعظام) ويلزمك مراجعة إما طبيب الروماتيزم أو طبيب العظام.
وإن كانت تزداد مع أخذ التنفس ولا تزداد مع حركة الجذع فقد تكون من غشاء الجنب، وهذه يستطيع طبيب الباطنية وطبيب الصدر التأكد منها وإجراء صورة للصدر.
إذا كانت هناك قصة سابقة للإصابة بالحزام الناري فقد يكون السبب آلام العصب الضلعي، وهذه يعالجها طبيب الأعصاب.
قد يكون السبب انضغاط العصب الذي يخرج من الفقرات، فإن كان علاج القولون أو المعدة لم يفدك شيئاً فكما قلت يمكن أن تراجع طبيب العظام أو طبيب الروماتيزم.
والله الموفق.

تعليقات الزوار

نفسي تماما بالاعراض بس اتوقع من القولون الله يشفيك ويشفي مرضى المسلمين

قراءة المزيد من التعليقات

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة