العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



آلام الجماع عموما
أسباب آلام الجماع عند الحامل وسبل علاجها

2008-06-26 08:13:06 | رقم الإستشارة: 283919

د. سامية موسى النملة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 55670 | طباعة: 340 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 19 ]


السؤال
السلام عليكم.
زوجتي حامل، وهي الآن في نهاية الشهر السابع، بعد كل جماع تشتكي من آلام في أسفل الظهر، وبطنها يصبح قاسياً مثل الحجر ومؤلماً، فهل هو بسبب القذف داخل المهبل أم هو من الجماع عموماً؟

علماً بأن الإفرازات البيضاء أصبحت كثيرة عندها منذ أن حملت، فهي تنزل بعد كل فترة بسيطة، وخاصة بعد التبول، ولا تشتكي من حكة أو رائحة، فهل أستمر في الجماع مع الآلام؟

بارك الله فيكم.

الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو حازم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فقد يسبب الجماع والقذف داخل المهبل حدوث انقباضات في الرحم نتيجة وجود مواد محددة داخل السائل المنوي، والتي تسبب هذه الانقباضات؛ مما يؤدي إلى الألم وتحجر البطن؛ لذا فأرى تجنب القذف داخل المهبل في هذه المرحلة من الحمل.

======================
انتهت إجابة الدكتور إبراهيم زهران أخصائي الجلدية والتناسلية تليها إجابة الدكتورة سامية النملة (نساء وتوليد):

نعم ما يحصل مع زوجتك هو بسبب الجماع، والجماع قد يؤدي إلى تهيج الرحم لسببين، أولهما: أن المني لدى الزوج يحتوي على مادة البروستاجلاندين، وهذه المادة تحدث انقباضات في الرحم، وهي نفس المادة التي تستعمل كتحاميل مهبلية بغية توليد النساء وإحداث تقلصات في الرحم عندما نريد توليد المرأة لسبب خاص بها أو بجنينها.

ثانياً: أنه من ضمن مراحل عملية الجماع لدى المرأة أن يتقلص الرحم، وخصوصاً عندما تصل المرأة إلى مرحلة الاستثارة، وبالتالي فطالما أن هذا ما يحصل معكما فمن المفضل أن لا يكون القذف داخل المهبل بل خارجه، كما يفضل التقليل من الجماع؛ لأن زوجتك قد تكون معرضة للولادة المبكرة بسبب تلك الآلام.

وأما بالنسبة للإفرازات البيضاء فهي عادية، ومن المعروف أن فترة الحمل تزداد فيها الإفرازات بسبب تأثير الهرمونات التي يرتفع معدلها في الحمل، وعلى ما يبدو من الوصف أن هذه الإفرازات ليست التهابية، فلا داعي للقلق منها.

والله الموفق.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة