العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



البشرة الدهنية
الحبوب الدهنية على الوجه

2008-02-12 18:45:15 | رقم الإستشارة: 279304

د. أحمد حازم تقي الدين

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 35400 | طباعة: 344 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 22 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
لدي حبوب دهنية كثيرة نتيجة العرق على وجهي في منطقة جانب الأنف والذقن، وقد ذهبت لأطباء، وأخذت أدوية كثيرة من كريمات وحبوب، وآخر شيء أنني عملت جلسات تقشير للوجه، وجلسة صنفرة (كريستالات) ولكن بلا فائدة، الحبوب تختفي وتظهر مرة أخرى، وأنا كل مرة تظهر أحكّها بأظافري، حتى أزيل كمية الدهون التي على وجهي، فما العلاج؟
وشكراً.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
علينا أن نفرق بين العرق والدهن:
فالعرق تفرزه الغدد العرقية، ووظيفته التبريد، ويزداد في الفصول الحارة والجهد، ولا علاقة له بحب الشباب.
والدهن تفرزه الغدد الدهنية، ووظيفته تزييت البشرة وترطيبها، ولا علاقة له بالحرارة، وزيادته هي المسببة لحب الشباب.
وإن الوصف الذي أوردته في سؤالك يتماشى مع فرط الإفراز الدهني، والذي هو مرحلة من مراحل حب الشباب، والعلاج المقترح للحالات المعندة والمديدة هو الروأكيوتين، والذي يجب أن يؤخذ وفق أصول معينة، وتحت إشراف طبي.
وبعد الانتهاء من الدورة العلاجية يبدأ العلاج التجميلي لو كان له استطباب، والذي يشمل التقشير الكيميائي، واستعمال التريتينوين، وغيره من المستحضرات التي تعيد للبشرة حيويتها، وتزيل المسام المتسعة، وما بقي من آثار حب الشباب والبشرة الدهنية.
وبشكل عام فإن استعمال الصابون الخاص بالبشرة الدهنية جيد، ويوجد منه المنظف العميق (Deep cleanser) مثل مستحضر شركة نيوتروجينا، وبشكل عام أيضاً فإن البدء بكريم التريتينوين سيفيد ولو لم نعالج السبب.
وأما لمزيد من التفصيل عن الروأكيوتين فيرجى مراجعة الإجابات رقم : (18106 و18402 و236317) ففيها تفصيلات هامة عن الروأكيوتين، وأما الإجابة رقم (18692) فتناقش الزيوانات أو الرؤوس السوداء، وكذلك رقم (255918) تذكر التريتينوين والزيوان بشكل مختصر، ويمكن إضافة الإجابة رقم (235724) مع أن فيها شيئاً من التداخل، والتفصيل عن التريتينوين وغيره للزيوان والمسام، وذلك إتماما للموضوع.
وأما رقم (235724) فتناقش الدهون في منطقة الأنف، وأما نقاء البشرة فقد ناقشناها في الإجابة رقم 250968 .
وأخيراً فيجب عدم رض أو تقشير أو كحت أو نكش أو التداخل على أي من البثور؛ لأن ذلك مدعاة لبقائها، وترك أثر لا يزول بعد زوالها.
وبالله التوفيق.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة