العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الدوالي الجلدية
دوالي الساقين وامتداداتها

2007-10-24 10:20:07 | رقم الإستشارة: 273222

د. سامية موسى النملة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 3391 | طباعة: 273 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 2 ]


السؤال
السلام عليكم.
أود سؤالكم عن حالة أختي فهي متزوجة وعمرها31 ولديها آلام في الساقين وبالأخص اليسرى ومنتشرة بقع سوداء مع تورم على العروق وفي انتشار خصوصاً وقت الحمل، وهي حامل الآن ولديها بنت من قبل، وظهرت المشكلة منذ الحمل الأول في الشهر الخامس ولقد منعت من الحمل لفترة ولكن حملت بقدرة الله ومنعت من موانع الحمل والألم يشتد في الأعضاء التناسلية وبروز عرق منتفخ والساق، وتنتفخ الساق ومع الولادة والضغط لأي سبب ويسبب لها ضيقاً في التنفس ولديها من حوالي 12 سنة قولون العصبي والتهابات في المعدة والأعضاء التناسلية.
وتم التشخيص بأنها دوالي رحم والبعض يقول: دوالي ساق.
فبم تنصحون ولكم جزيل الشكر وهي ليس لديها مانع من العلاج ولو خارجاً وتريد مانع حمل مناسب، ولكم جزيل الشكر.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Alyaa حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
من المعروف أن دوالي الساقين قد تمتد إلى الأعلى بسبب توسع أوعيتها وضعف الصمامات التي تحتويها تلك الأوردة، ومن الشائع جداً أن تصل دوالي الساقين إلى منطقة المهبل مما يظهر على شكل تورم عند مدخل المهبل وبخاصة في الجهة اليمنى، ثم قد يمتد إلى داخل الحوض وتتوسع الأوردة المحيطة بالرحم والمبايض. وغالباً أن سبب ما حصل مع أختك هو بسبب ضعف خلقي في هذه الأوردة بدليل ظهورها منذ الحمل الأول.
وطالما أنها حامل الآن فلا مجال لأي تدخل جراحي في هذه المرحلة ولكن قد يفيدها لبس الجوارب الضاغطة والتي تمتد من القدم إلى أعلى الفخذين حتى لا يزداد توسع تلك الأوردة ، وقد يفيدها أيضاً استعمال دواء ال Daflon 500 MG مرتين يومياً للتقليل من الآلام والتورمات المصاحبة لتلك الدوالي. ولا ضرر من استعماله على الطفل أثناء فترة الحمل إذا انتهت الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، ثم بعد الولادة وانتهاء النفاس من الأفضل أن يتم الكشف عليها من قبل طبيب الجراحة لمعرفة إمكانية إجراء عملية فيها أو إعطاء حقن تحت الجلد للتقليل من توسعها.
وبالنسبة لموانع الحمل فان أرضعت طفلها القادم فيمكنها استعمال حبوب الرضاعة مثل ال Cerazette وإن لم ترضع فلا أنصحها باستعمال حبوب منع الحمل لأنها قد تحدث تجلطات في هذه الدوالي، ويمكنها استعمال اللولب مع احتمالية أن تكون الدورة لديها غزيرة أو طويلة عن المعدل الطبيعي بسبب وجود دوالي الحوض . والأنسب هو أن يستعمل زوجها الواقي الذكري أو القذف الخارجي ويجنبها تلك المشاكل مع موانع الحمل.
والله الموفق.



تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة