العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الشعر الزائد عند النساء
ظهور شعر ثقيل بمنطقة الذقن والرقبة لدى المرأة وكيفية التخلص منه

2007-05-15 12:31:40 | رقم الإستشارة: 268761

د. أحمد حازم تقي الدين

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 90175 | طباعة: 395 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 36 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
أعاني من ظهور شعر ثقيل بمنطقة الذقن والرقبة، وهذا يقلقني جداً ويشعرني دائماً بالحزن، وأصبحت محطمه نفسياً، فماذا أفعل؟ وهل هناك أماكن لعلاج ذلك؟!
ولقد اشتريت كريم (ولسيون) بمستخلص نبات السعد ولكن دون جدوى.
ولكم جزيل الشكر.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ دعاء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فالشعرانية غالباً سببها هرموني، والعلاج الهرموني يمنع ظهور شعر جديد، ولا يحلق القديم، وبعد علاج السبب العام يمكن التخلص من الشعر بأي وسيلة موضعية مثل التخثير الكهربي، أو النتف، أو الصبغ، أو الحلق، أو إزالة دائمة بواسطة الأجهزة كالليزر ولكن بيد خبيرة.

ولا داعي للشعور بالإحباط ولا لتحطم النفسية فلكل داء دواء، والمشكلة لها حل ولكن يحتاج متابعة لاتخاذ القرار الصائب، ولا داعي لاستعمال الكريمات لأنها لن تزيل الشعر.

وإن أول ما يتبادر إلى الذهن عند وجود شعر زائد في الوجه عند النساء مع زيادة الوزن هو المبايض متعددة الكيسات، وهي مشكلة نسائية هرمونية علاجها إما بالمتابعة مع طبيبة النساء أو طبيب الغدد الصماء، ومع ذلك فسوف نذكر الأمرين كلٌّ على حدة.

ولإزالة الشعر الزائد في الوجه يجب الوصول إلى التشخيص، وهذا يتم من خلال القصة السريرية، ومعرفة الدورة الشهرية وانتظامها، ووجود أي أعراض تدل من قريب أو من بعيد على اضطراب الهرمونات، وإجراء عيار الهرمونات في الدم يحول الشك إلى يقين سواء بالإثبات أو النفي، ومن الهرمونات المطلوب تحليلها أو عيارها بالدم (Lh & fsh & prolactin & testosterone )، كما يجب إجراء فحص البطن والمبايض بالأمواج فوق الصوتية لنفي أو إثبات احتمال وجود الكيسات.

وإن الاضطرابات الهرمونية تتظاهر على شكل شعرانية في الجسم أو الوجه أو بعض أعراض الاسترجال وكذلك زيادة الوزن، وحب الشباب من النوع الذي لا يستجيب عادة للعلاج بسهولة، كما تتظاهر أحياناً بسقوط شعر الرأس، وهذه الأعراض تكون متفاوتة الشدة من شخص لآخر.

وعند وجود اضطرابات تعالج بقدرها، ومن البديهي أن لكل مشكلة حلا، خاصة إن عرف السبب وكان السبب قابلا للعلاج.

وأما لإزالة الشعر الموجود حالياً فإنه بعد تحري الأسباب وعلاجها نبدأ بالعلاج الخاص الموجه للشعر، والذي يتسلسل من البسيط كالحلاقة أو الحلاوة على اختلاف المواد المستعملة أو التشقير بالماء الأكسجيني أو التخثير الكهربائي أو الليزر - وهو أغلاها وأكثرها فاعلية -، ولكن يحتاج عدة جلسات، ويجب أن يتم بأيدي خبيرة ثقة، وذلك للوصول إلى النتائج الصحيحة الموثوقة بعيداً عن الاستغلال، وبالطبع يجب وضع كل شيء في الحساب والميزان، ولا يفوتنا علاج الأسباب وتحريها قبل البدء بالعلاج على اختلاف أشكاله.

ويجب استعمال الماء والصابون لتطهير المنطقة التي سيزال منها الشعر بأي طريقة كانت، وبعدها يستعمل كريم مضاد حيوي للسيطرة على الإنتانات ومنع حدوثها.
وباختصار ننصح بالتحليل للهرمونات، وتصوير المبايض بالأمواج فوق الصوتية، ومراجعة طبيبة الولادة أو طبيب الغدد الصماء أيهما أسهل لعلاج الاضطرابات لو وجدت ولا خوف من المستقبل بإذن الله.
والله الموفق.

تعليقات الزوار

كلام جميل وانا اعاني من نفس مشكلة

كلام ممتاز والله ولي التوفيق

قراءة المزيد من التعليقات

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة