العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



مشاكل النوم
اضطراب النوم لدى الرضيع .. الأسباب والعلاج

2007-04-18 13:41:39 | رقم الإستشارة: 267933

د. محمد عبد العليم

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 30854 | طباعة: 365 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 31 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ابني يبلغ من العمر 14 شهراً وعنده مشكلة في النوم فهو يفيق عدة مرات في الليلة. ماذا أفعل معه؟

وشكراً.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ لحمر حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فاضطراب النوم في هذا العمر لدى الأطفال يكون ناتجاً من نمطٍ سلوكي معين تعوَّد عليه الطفل ثم بعد ذلك بدأت هنالك بعض التغيرات، أي أنه لم يتم اتباع نفس النمط الذي تعود عليه، وأكثرها هي الرضاعة ليلاً، وهذه حقيقة علمية، ولذا نوصي الكثير من الأمهات بألا يقمن بإرضاع أطفالهن ليلاً، حتى إذا قام الطفل بالبكاء يجب ألا يُعطى الثدي كوسيلة من وسائل إسكاته، فهذا يحصل كثيراً ولكنه يؤدي إلى مشاكل كثيرة لدى الطفل وتعوداً يصعب التخلص منه.

ومن الأسباب التي تؤدي إلى اضطرابات النوم أيضاً آلام الأسنان وآلام التسنين، وكذلك المغص أو الألم الذي قد يحدث من تغير الطعام لدى الطفل، فالجهاز الهضمي حين يُنقل إليه نوع معين من الطعام أو الحليب من نوعٍ مخالف يؤدي إلى هذه الاضطرابات وإلى التقلص في الأمعاء والمعدة، وهذا ربما يؤدي إلى اضطرابٍ في نوم الطفل.

إذن؛ فهذه هي المسببات العامة التي نشاهدها كثيراً، والذي أرجوه هو أن يعود الطفل على نمطٍ معين وألا يرضع ليلاً لأن هذا شيء ضروري جداً، وسوف يحتجّ الطفل وسوف يبكي ويصرخ ليلتين أو ثلاثة، ولكن بعدها سوف يتعود على النوم السليم.

ومما يساعد بعض الأطفال في علاج هذه المشكلة: إعطاء الطفل لعبة معينة أو شيئاً يحبه أثناء نومه، وأيضاً حاولي بقدر المستطاع ألا ينام الطفل كثيراً في الصباح أو نوم الضحى، فهذا يحرم الطفل كثيراً من النوم في أثناء الليل بصورة جيدة.

كما أن هنالك أموراً أخرى ربما تكون مستحسنة، وهي أن يُعطى الطفل شيئاً من المشروبات المهدئة وخاصة أنواع الشاي الخاص للطفولة في هذه السن فهي تساعد كثيراً.

وأما إذا كان الطفل يعاني من مشاكل في التسنين فربما يكون إعطائه جرعة صغيرة من شراب البنادول للأطفال من وقت لآخر يساعده أيضاً.

هذه هي الأسس الأساسية التي تؤدي إلى اضطراب النوم لدى الأطفال، وما ذكرته لك هو طريقة العلاج، وربما تتطلب منك بعض الصبر ولكن النتائج في نهاية الأمر ستكون إيجابية جداً.

كما يقوم البعض بإعطاء الأطفال شراب الفرنجان؛ وهو من الأدوية المعروفة جداً ويعالج الحساسية ولكنه مهدئ جدّاً، وأنا لست من أنصار هذه المدرسة، ولكن إذا كان الأمر مستعصياً فلا مانع أن يُعطى جرعة صغيرة مثل (2CC) ليلاً لمدة ليلتين أو ثلاثة فقط، وهو من الأدوية السليمة جداً ولكننا لا نفضل للأطفال استعمال المنومات بصفة عامة.

وبالله التوفيق.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة