العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



إدمان الرجال على المواقع الإباحية
كيفية التخلص من الإدمان في مشاهدة المواقع الإباحية

2004-05-30 12:21:49 | رقم الإستشارة: 26279

الشيخ / موافي عزب

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 28919 | طباعة: 321 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 15 ]


السؤال
كيف أتخلص من إدمان المواقع الإباحية؟
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الابن الكريم الفاضل/ سعيد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإنه ليسرنا أن نرحب بك في موقعك: (استشارات الشبكة الإسلامية)، فأهلاً وسهلاً، ومرحباً بك في موقعك، وكم يسعدنا اتصالك بنا في أي وقت، وفي أي موضوع، ونسأله -جل وعلا- أن يصرف عنك شياطين الإنس والجن، وأن يجنبك الفواحش والفتن ما ظهر منها وما بطن، وأن يقسم لك من خشيته ما يحول به بينك وبين معاصيه!

وكم نحن سعداء -حقاً- باتصالك بنا، وطلبك المساعدة في التخلص من تلك المعاصي، وهذا إن دل، فإنما يدل على أنك على خيرٍ عظيمٍ، وحبٍ لله ورسوله، وحرصٍ على طاعته، وعدم مخالفة أمره، وهذا كله مما يشجع ويشعر بعدم اليأس من العلاج إن شاء الله.

واعلم -ولدي المبارك سعيد- أن الإنسان أعطاه الله قدرةً على تنفيذ أي شيء، وعلى إلغاء أي شيء من الأمور التي جرت بها قدرة الله، وهذا بطبيعة الحال بعد مشيئته سبحانه وتعالى، وأنت الذي دخلت هذه المواقع برغبتك وإرادتك، ولا أتصور أن أحداً أجبرك على ذلك، وفي نفس الوقت أنت الوحيد القادر على التخلص منها، وعدم الدخول عليها، وأنا واثق من قدرتك على ذلك؛ لأنك لست أقل من غيرك أبداً، فهناك العشرات، بل والمئات من الشباب أمثالك عاشوا سنواتٍ مع هذا الشيطان، ثم تركوه حياءً من الله، وتوبةً صادقةً، وأنت لست أقل منهم -ولدي الحبيب سعيد-.

ثم أمَا فكرت يوماً من احتمال أن يزورك ملك الموت، وأنت على هذه الحالة، فتموت على معصية الله، ويختم لك بسوء خاتمةٍ، وتأتي يوم القيامة كذلك أمام الناس جميعاً، أما فكرت في معصيتك لله، وهو مطلع عليك، وأنت لم تستح منه، مع علمك برؤيته لك وقدرته على عقابك! ولو سألتك سؤالاً: هل هذه الأوقات التي تضعيها في هذه المواقع، ستأتي في ميزان حسناتك وربحك، أم في ميزان سيئاتك وخسارتك؟ فماذا ستجيب؟ قطعاً ستقول في ميزان السيئات والخسارة، فلماذا إذن -يا ولدي- تصر على الخسارة، وأنت بمقدورك أن تربح في هذا الوقت ربحاً عظيماً هائلاً وكثيرا،ً وسأقدم لك وصفةً؛ عسى الله أن يساعدك بها في التخلص من هذه المعاصي:

1- أهم شيء اتخاذ القرار، ووجود الرغبة الصادقة، وعدم التردد، فخذ القرار.

2- أخرج هذا الجهاز من غرفتك الخاصة، إن كان موجوداً بها ولا تتردد.

3- لا تستعمل الجهاز ليلاً، أو وأنت وحدك، وإنما احرص على استعماله نهاراً، وفي وجود أي طرفٍ آخر؛ حتى لا تضعف أمام هذه الإغراءات، وهذه مسألة في غاية الأهمية؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إنما يأكل الذئب من الغنم القاصية) أي التي تمشي وحدها بعيدةً عن القطيع، فكذلك الإنسان يستحوذ عليه الشيطان، ويفترسه، إذا كان وحده؛ فاحرص ألا تفتح الجهاز إلا ومعك أي شخص آخر، أياً كان، حتى ولو كان طفلاً.

4- حدد هدفك من الجهاز قبل فتحه، فإن كان الهدف مشروعاً، فتوكل على الله، وإن لم يكن لديك هدف، فاعلم أنك ستدخل إلى هذه المواقع؛ فلا تفتح الجهاز للتسلية أو اللعب؛ لأن ذلك هو مدخل الشيطان الأول.

5- حدد عدد الساعات التي تريد أن تقضيها أمام الجهاز قبل فتحه، وألزم نفسك بهذا التوقيت مهما كانت الضرورة والأسباب.

6- حاول تقليل ساعات الاستعمال مع الأيام تدريجياً، حتى تتقدم، أو تصبح في أضعف الحدود.

7- أوّل وأهمّ شيءٍ هو الدعاء، فلا تبخل على نفسك بالدعاء، ولأنك المحتاج، والله سبحانه ليس في حاجةٍ إليك.

8- احرص على الصلوات في الجماعة، وحاول قضاء أطول فترةٍ ممكنةٍ خارج المنزل، أو بعيداً عن الجهاز.

9- أشغل نفسك بأي شيء نافع ومفيد، ولو كان رياضةً من الرياضات، أو قراءةً حرةً، أو حفظ بضع آياتٍ من القرآن، أو الاطلاع على بعض كتب أهل العلم، أو كتابة بعض الخواطر أو المذكرات اليومية.

10- اشترك في أي نشاط جماعيٍ هادفٍ حولكم، حيث ستُفيد وتستفيد، وبذلك أعتقد أنك ستُوفق في التخلص من ذلك عاجلاً إن شاء الله.

مع تمنياتنا لك بالتوفيق والتوبة النصوح والهداية والصراط المستقيم!.


تعليقات الزوار

شكرا على هدا الدرس القيم وارجو ان من الله العلي القدير ان يغفر لنا ما تقدم من الذنوب

بارك الله بك

بارك الله فيك علي النصيحة وفي ميزان حسناتك إن شاء الله

بارك الله فيكم على هذه النصائح
الغالية سال الله ان ينفعنا بها
ولا تنسونا من دعائكم إخواني

والله انها لحقا نصيحة غالية فمعظم شبابنا يعانون من التعاطي مع الانترنت والاجهزة فمعظمهم يقع في الخطأ وكلنا قد تعرضنا لهفوات الشيطان في السابق فالطريقة التي وردت اكثر الطرق معالجة للتخلص من شيطان الانترنت ولهوها فأنا قررت الا احمل الجهاز مع الي المنزل وتركة في مكان العمل وعدم التعامل به في ،شكرك الله سعيك يا شخنا

قراءة المزيد من التعليقات

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

لم أستطع ترك المواقع الإباحية والعادة السرية.. أريد توجيهات ونصائح

كيفية التخلص منها

أدمنت المواقع الإباحية وأتوب وأعصي ثم أتوب وأعصي، فما الحل؟

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

هل أقبل الزواج برجل أخلاقه عالية، ودينه ضعيف؟

الدعاء

كيف أجعل زوجي يتخلى عن مشاهدة الأفلام الإباحية؟

دعوة الزوج الذي يشاهد المواقع الإباحية والقنوات الخليعة

كيف أكون مؤمنا حقيقيا وأتخلص من المعاصي ومشاكلي النفسية؟

أفكار وسواسية متعلقة بالمرض

أنا شاب مسلم ولكني أشاهد الأفلام الإباحية.. أريد حلا

تقوية الإيمان

أنا غير متزوج ورغبتي وانتصابي ضعيف.. ما هو الحل؟

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

لم أستطع الإقلاع عن العادة السرية والمواقع الإباحية.. فما نصيحتكم؟

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

أصابتني أعراض بدنية وجنسية بسبب العادة وأنا مقبل على الزواج فما نصيحتكم؟

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

نفسي تضعف عند شهوتي فأشاهد المشاهد الجنسية.. ماذا أفعل؟

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

الأكثر مشاهدة اليوم

عدد الزوار الإستشارة
109 خطوات تحقيق التوبة النصوح من مشاهدة الأفلام الإباحية

تقوية الإيمان

81 لم أستطع الإقلاع عن العادة السرية والمواقع الإباحية.. فما نصيحتكم؟

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

67 كيف أستطيع التوبة من الإدمان على الأفلام الإباحية؟

التوبة من ذنوب لا يزال يقارفها

41 ما الأضرار الصحية والنفسية والعضوية في مشاهدة الصور الجنسية؟

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

40 مشاهدة الأفلام الإباحية وأثرها على الرجل المتزوج

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

40 كيفية التخلص من الإدمان في مشاهدة المواقع الإباحية

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

40 العودة لمشاهدة الأفلام والمواقع الإباحية بعد العزم على التوبة والإقلاع

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

36 الطرق العملية للتخلص من مشاهدة الأفلام والمواقع الإباحية

إدمان الرجال على المواقع الإباحية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة