العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



تكيس المبايض
تأخر الحمل بسبب تكيس المبايض وصغر حجم البويضة

2005-12-08 11:14:42 | رقم الإستشارة: 245921

د. أسعد المصري

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 64740 | طباعة: 486 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 27 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا سيدة متزوجة من (4 سنوات)، دورتي غير منتظمة منذ البلوغ، بعد 6شهور من زواجي بدأت بالمراجعة للكشف عن أسباب تأخر دورتي وعدم حدوث الحمل فقمت بإجراء جميع الفحوصات اللازمة وتبين لدي تكيس مبايض مما أدى إلى ضعف التبويض، وتحاليل زوجي سليمة، فبدؤوا معي بالكلوميد للتنشيط 3 أشهر، وبعدها أخذت إبر المنيجون وبدون أي نتيجة، حتى إن البويضة كانت لدي لا تصل إلى (1ملم).

وبعدها قرروا أن يخضعوني لعملية منظار لكي التكيسات، وفعلاً خضعت لها، وبعد العملية ب3 أشهر بدأت من جديد بالعلاج بالكلوميد ثم بالإبر، ومرة كبرت عندي البويضة إلى حجم 23 ملم، وأعطوني إبرة تفحيرية، ونصحوني بالجماع بعد 42 ساعة، ولم يتم الحمل، وبعدها خضعت للعلاج من جديد، ولكن ليس بأوقات متقاربة بل ربما بين العلاج والآخر مدة لا تقل عن 6 أشهر، ولكن دون فائدة أيضاً، فخضعت في رمضان الماضي 2005 إلى العلاج من جديد، وبداية لا تكبر عندي البويضة، وفجأة ظهرت لدي فرط إباضة، وخرجت مني أكثر من بويضة أكبرها بحجم 18 ملم، وأخذت إبرة تفجيرية، وبعد 36 ساعة حدث جماع ولكن دون حمل.

وبعدها خضعت للعلاج مرتين ولكن لا يكبر حجم البويضة لدي إلى الحجم المطلوب، وبعدها تركت العلاج لمدة ما يقارب 9 أشهر، ورجعت للعلاج في أواخر شعبان لهذا العام 2006، وبدأت بالإبر المنيجون إبرة لمدة 6 أيام ابتداء من اليوم الثاني ولم يحدث استجابة وبعدها زادت لي الدكتورة الجرعة إلى إبرتين يومياً لمدة 7 أيام، وبعدها ظهرت لدي 4 بويضات أكبرها 18 مل و17 و15 و14 مل، وأخذت إبرة تفجيرية، وبعد 36 ساعة عملت عملية التلقيح الصناعي عبارة عن أنبوب مثل الحقنة وضع فيه السائل المنوي لزوجي، وكان فحصه سليما، ويوجد لديه 15 مليون حيوان منوي، وبعد الحقن الذي فعلوه لي ظللت مستلقية على ظهري 40 دقيقة، ثم قالت لي الدكتورة بعد أن أعطتني حبوب تثبيت وفيتامين بعد 14 يوماً أرجع للتحليل.

وبعد 10 أيام من العملية نزل معي دم غزير، مع العلم أن دورتي إذا جاءت تكون خفيفة جداً؛ لأنه لا يكون عندي تبويض، والآن بعد أن فشلت عملية التلقيح أنا في قمة الحزن ولكني أصبر وأقول الحمد لله، ولكن بعد هذا السرد الطويل، سؤالي هو: ما هو أفضل علاج لحالتي كي أحمل ولا يكون حلم الحمل يراودني ولا أستطيع الحصول عليه؟
هل إبر المنيجون تناسب حالتي أم هناك إبر أفضل؟ هل هناك نساء لديهن تكيسات وعدم انتظام كلي بالدورة وضعف استطعن الحمل؟ وكم الفترة التي استغرقنها بالعلاج إلى إن تمكنّ من الحمل؟
هل تنصحني بتكرار التلقيح الصناعي أم ألجأ إلى طفل الأنابيب؟
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمل حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

في اعتقادي أن طفل الأنابيب هو أفضل طريقة للعلاج لمثل حالتك، خاصةً بعد فشل عملية التلقيح الصناعي؛ وذلك لوجود اضطراب في التبويض لديك، وضعف بالحيوانات المنوية عند زوجك، وهناك الكثير من الأزواج يلجئون إلى أطفال الأنابيب كأملٍ أخير، حيث أنها جعلت من الحلم حقيقة.

إن إبر التنشيط التي تستخدمينها جيدة، ولكن يبقى على الطبيبة المتابع للحالة تحديد الجرعة المناسبة.

مما لا شك فيه أن تكيس المبيض يؤثر على نوعية البويضات، ولكن هناك الكثير من النساء الذين لديهن تكيس مبايض يحملن بعد استخدام العلاج المناسب، لكن تختلف الفترة من امرأةٍ إلى أخرى، وحسب درجة تكيس المبيض، وعوامل أخرى.

نسبة نجاح أطفال الأنابيب حوالي (25%) في المرة الأولى، ولكن قد تصل إلى (50%) بعد أربع محاولات، كما أن نسبة النجاح تقل كلما قل عدد البويضات المنقولة، فإذا نقلت أربعة أجنة فإن نسبة النجاح تصل إلى (40%)، وإذا نقلت ثلاث تصل النسبة إلى (35%)، وإذا نقل جنينين تصل النسبة إلى (25%) أما إذا كان جنين واحد فإن النسبة تكون (17%).

نتمنى لك دوام الصحة والعافية، وأن يرزقك الله الذرية الصالحة.

والله الموفق.



تعليقات الزوار

ربي يرزق كل مسلم مايتمنى.

قراءة المزيد من التعليقات

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة