العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الرقية وضوابطها
الآيات والأحاديث المأثورات التي تستخدم للرقية من مس الجن

2005-11-01 11:49:33 | رقم الإستشارة: 244757

أ/ الهنداوي

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 11840 | طباعة: 226 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 5 ]


السؤال
ما هي الآيات التي يستخدمها المعالج من القرآن الكريم لحبس الجن؟


الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد عثمان حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فلعلك قد قصدت بقولك (حبس الجن)، أي إخراج الجن من الشخص الممسوس به، فإن كان هو القصد فإن الآيات التي تقرأ عليه كثيرة ونحن نذكر لك طرفاً منها، مع مراعاة حسن التوكل على الله في علاج الممسوس بالجن، والتضرع إليه في أن يجعل الشفاء حاصلاً وكاملاً، فمن ذلك: قراءة سورتي الفلق والناس، وهما من خير ما يقرأ، فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (ما تعوذ بمثلهما) أي هاتين السورتين أحسن ما يتعوذ بهما من شرور الشياطين والحاسدين والأمراض ونحو ذلك من المصائب.

ومن ذلك خواتم سورة البقرة من قوله تعالى: (( آمَنَ الرَّسُولُ ... ))[البقرة:285]^ إلى آخرها.
وكذلك آية الكرسي، فقد ثبت في الصحيح أن الله تعالى يجعل على الإنسان المسلم إذا قرأها قبل نومه حافظاً يحفظه من الشيطان.
ومن ذلك الآيات رقم (102) إلى رقم (103) من سورة البقرة .
وأيضاً سورة الإخلاص (قل هو الله أحد) تقرأ مع المعوذتين ثلاثا ثلاثاً .
وكذلك سورة الجن بأكملها، وسورة الصافات، والآيات رقم (29) إلى (35) من سورة الأحقاف، بل إن جميع سورة البقرة صالحة لهذا المعنى، فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (إن الشيطان ينفر من البيت الذي تقرأ فيه سورة البقرة)، وخاصة الآيات التي ذكرنا أولاً منها.
ومن ذلك أيضاً الأدعية النبوية على صاحبها أفضل الصلاة والسلام، نحو: (أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق)، وكذلك: (أعيذك بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة، ومن كل عين لامة)، وأيضاً :(باسم الله أرقيك، من كل داء يؤذيك، ومن شر كل عين أو نفس حاسدٍ الله يشفيك)، ونحو: (أعوذ بكلمات الله التامات من غضبه وعقابه وشر عباده ومن همزات الشياطين وأن يحضرون)، وكذلك قول: (أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك) سبع مرات، فهذه جميعها أدعية ثابتة عنه صلى الله عليه وسلم، وفيها الكفاية التامة وله الحمد والمنة.
وأيضاً فمن ذلك قوله تعالى: (( فَوَقَعَ الْحَقُّ وَبَطَلَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ * فَغُلِبُوا هُنَالِكَ وَانقَلَبُوا صَاغِرِينَ * وَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سَاجِدِينَ * قَالُوا آمَنَّا بِرَبِّ الْعَالَمِينَ ))[الأعراف:118-121]^، وقوله: (( قَالَ مُوسَى مَا جِئْتُمْ بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللَّهَ سَيُبْطِلُهُ إِنَّ اللَّهَ لا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ * وَيُحِقُّ اللَّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ ))[يونس:81-82]^، وقوله: ((وَلا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى ))[طه:69]^، وهذه الآيات مع ما قبلها نافعة جداً لمن ابتلي بالسحر والعياذ بالله، ونسأل الله أن يعيذنا وإياكم من الشر والفتن ما ظهر منها وما بطن.
والله ولي التوفيق والسداد!

تعليقات الزوار

بارك اللة فيكم ونفع بكم

قراءة المزيد من التعليقات

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة