العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الخوف من الأمراض
لدي رجفة وشعور بالجنون .. هل أنا مصاب بمرض نفسي؟

2018-09-09 09:42:26 | رقم الإستشارة: 2379243

د. عبد العزيز أحمد عمر

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 391 | طباعة: 17 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 0 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

أولا: أود أن أشكركم على المعلومات القيمة، أما بعد:

فأنا أعاني منذ 9 أشهر من خوف شديد من الأمراض النفسية، وخصوصا مرض الفصام أحس وكأني مصاب به.

بدأت هذه المشكلة عندما كنت مستلق على السرير قبل النوم، فأحسست بإحساس غريب ورجفة، ومنذ تلك اللحظة وأنا أحس كأني لست أنا، وأشعر كأني سأصبح مجنونا، وقبل أسبوع من الآن بدأت تأتيني ابتسامة قهرية، مما زاد من معاناتي.

أتمنى أن أصبح طبيعيا كما كنت في السابق. وشكرا
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أسامة حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فطبعًا هذا خوف، من أعراض الخوف أن الشخص يُصاب بمرض نفسي، أو سيصاب بمرض نفسي خطير، فمثل الخوف من الإصابة بأمراض بدنية أيضًا هناك خوف أن يُصاب الشخص بمرض نفسي خطير، وبالذات مرض الفصام، وهذا يحدث عادةً عندما تحدث للشخص نوبة هلع، في أثناء نوبة الهلع يكون هناك خوف شديد من أن يفقد الشخص عقله، وبعدها قد تستمر هذه المخاوف معه بصفة مستمرة طيلة اليوم، ويخاف أن تأتيه نوبة أخرى.

هذا في حالة الهلع، أمَّا إذا لم تكن هناك نوبة هلع فهذه تكون جزءًا من أعراض القلق والتوتر – أخي الكريم – وإذا استمر هذا الخوف باستمرار وأصبحتَ تُعاني من قلق وتوتر معه فيجب عليك مقابلة طبيب نفسي لعمل مزيد من التقييم لحالتك، والاستفسار وتوضيح ما إذا كان هذا قلق أم اضطراب هلع، ولن يتأتى هذا إلَّا بأخذ تاريخ مرضي مفصّل وعمل فحص للحالة العقلية، ومن ثم إعطائك العلاج المناسب، الذي إمَّا أن يكون علاجًا دوائيًا أو علاجًا سلوكيًّا، أو حتى إرشادًا نفسيًّا لتوضيح ما يجب أن تفعله، حتى تتخلَّص من هذا الخوف.

وفقك الله وسدد خطاك.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة