العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



احتقان البول وصعوبة التبول
أعاني من تقطع البول عند التبول وحرقان، فما العلاج؟

2018-08-09 09:59:16 | رقم الإستشارة: 2376842

د. سالم الهرموزي

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 2002 | طباعة: 39 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 4 ]


السؤال
السلام عليكم.

أعاني منذ أربعة أشهر عند التبول بقلة في الدفع عند التبول، وعند الضغط لإفراغ المثانة في آخر التبول لا أحس بخروج البول، وبعد الإفراغ يوجد بعض القطرات تنزل دون الإحساس بها، ومرات عديدة أحس بحرقان في آخر التبول وبعد القذف، فما المشكلة؟
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ إسلام حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن التهاب أو تضخم البروستاتا قد يسبب هذا الاحتباس أو التقطع البولي، فعليك بالتركيز على البروستاتا بعمل تحليل إفرازها، وكذلك عمل تحليل الأشعة فوق الصوتية للبروستاتا لتقدير حجمها.

من الأسباب أيضا ضعف عضلة المثانة، وبذلك ننصح أن يطلب منك إجراء فحص لدفع البول، وإذا احتاج الأمر إجراء منظار للإحليل والبروستاتا والمثانة لرؤيتها من الداخل، وهناك فحص خاص بديناميكية ووظيفة المثانة يمكن إجراؤه.

هذه هي الطريقة الصحيحة للتشخيص وعلاج ما تشتكي منه، حفظك الله من كل سوء.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

الأكثر مشاهدة اليوم

عدد الزوار الإستشارة
16 أشعر بوخز في رأس القضيب وحرقان في البول.. فهل أنا مصاب بالتهاب البروستاتا؟

احتقان البول وصعوبة التبول

6 حصر البول بعد الجماع

احتقان البول وصعوبة التبول

5 أعاني من كثرة التبول وضعف جنسي، ما سببه وما علاجه؟

كثرة التبول

4 أعاني من عدم التفريغ الكامل للبول.. ما العلاج؟

احتقان البول وصعوبة التبول

3 أعاني من التهاب مزمن في البروستاتا

احتقان البول وصعوبة التبول

2 هل الفحوصات والتحاليل تبين أن الشخص قد مارس العادة السرية؟

التهاب المسالك البولية

2 أعاني من الشعور بامتلاء المثانة وعدم القدرة على تفريغها!

التهاب المسالك البولية

2 ما سبب عدم نزول البول كاملا واحتباسه؟

احتقان البول وصعوبة التبول

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة