العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



قلة الحيوانات المنوية وضعفها
هل يمكن أن يحدث الحمل بعد شهرين من إجراء عملية الدوالي؟

2015-02-17 03:04:43 | رقم الإستشارة: 2258003

د. إبراهيم زهران

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 78645 | طباعة: 538 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 43 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا سيدة متزوجة منذ عامين ونصف، ولم يقدر الله لي الحمل، وقد أجريت كافة الفحوصات الطبية، وأفاد الأطباء بأنه لا يوجد سبب مانع للحمل لدي.

أما بالنسبة لزوجي؛ فكان تحليل السائل المنوي به نسبة من الحيوانات المنوية المشوهة، وضعف في الحركة والسرعة، كما أن لديه دوالٍ في الخصيتين من الدرجة الثانية، وقد أجرى عملية الدوالي منذ ثلاثة أسابيع تقريبا يوم 14/1/ 2015، وقام بفك الغرز بعد أسبوع، أي يوم 22/1/2015، ثم زار طبيب التناسلية بعد أسبوع آخر في يوم 29/1/2015، وأعطاه الطبيب نوعين من الأدوية (Tamoxifen – Pepon Plus) يستمر عليهما لمدة ثلاثة أشهر، ثم يجري تحليلا للسائل المنوي، ويعود للدكتور، وكان زوجي ما زال يشعر بألم بسيط في الخصية اليمنى، خاصة عند الإمساك بها، أو عندما تحتك بجسده عند نزوله السلم أو المشي بسرعة، وقد علل الطبيب ذلك بسبب عدم الجماع، وقال: إن هذا الألم سينتهى بعد مرتين أو ثلاث من الجماع، ونصحه الطبيب ببدء الجماع وممارسة حياته بصورة طبيعية.

ولدي سؤالان:

1- هل يمكن أن يحدث حمل بعد شهر أو شهرين من إجراء العملية؟
2- ما أقل وقت يمكن فيه أن تعود الخصية لعملها الطبيعي وتنتج حيوانات منوية قادرة على التخصيب؟
3- الألم المذكور سابقاً لا يزال يشعر به زوجي بالرغم من أنه تم الجماع أربع مرات، هل هذا طبيعي؟ ومتى ينتهى هذا الألم؟
4- هل يحسب هذا الشهر الأول؟ علما بأن أول يوم حدث فيه جماع بعد العملية كان اليوم التاسع عشر في الدورة الشهرية لدي، أي بعد انتهاء أيام التخصيب، وهل يمكن أن يحدث حمل بعد انتهاء أيام التخصيب؟ وهل يمكن أن تنتج الخصية حيوانات منوية قادرة على التخصيب خلال أسبوعين فقط من العملية؟
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ رباب حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

في البداية من الوارد جداً حدوث الحمل بصورة طبيعية بعد عملية الدوالي في غضون شهرين أو ثلاثة، وقد حدث ذلك في كثير جدا من الحالات -بفضل الله-، ويتوقف هذا بعد إرادة الله سبحانه وتعالى على حالة السائل المنوي قبل العملية، وهو ما لم يتم توضيحه في رسالتك.

الطبيعي أن تحتاج الخصية لستة أشهر كي تعود للوضع الطبيعي بعد عملية الدوالي، ولكن هذا ليس شرطاً، فقد يحدث تحسن في أقل من 3 شهور، لذا عليك الانتظار ومتابعة الحالة، وإعادة تحليل المنوي بعد 6 أشهر من العملية في حال عدم حدوث حمل.

والألم الموجود في الخصية قد يكون بسبب احتقان، أو نتيجة التهاب من العملية، لذا في حال استمراره فأرى أفضلية تناول المريض الآتي:
- ciprofloxacin 500 مرتين يومياً لمدة 10 أيام.
- cataflam 50mg مرتين يومياً 5 أيام.

في حال انتظام الدورة فالأصل أن يحدث التخصيب في فترة التبويض فقط، ولكن في حال عدم انتظام الدورة فلا يمكن تحديد تلك المدة بدقة.

ومرور أسبوعان فقط على العملية سيكون وقتا قصيرا لإنتاج الحيوانات المنوية القادرة على الاخصاب، ولكن أيضاً هذا أمر لا يمكن الجزم به، فقد يحدث الحمل بصورة سريعة بعد العملية -بإذن الله-، وكل هذا يتوقف نوعا ما على حالة السائل المنوي قبل العملية. وعليكما بدوام الدعاء والاستغفار.

والله الموفق.

تعليقات الزوار

يارب

يااااااااااااااااااااااااااااارب اعطي كل محتاج

اللهم عافي مرضانا ومرضا المسلمين اجمعين امين

انا فادي من سوريا اعاني من دوالي الخصيه وانا متزوج منذ عام ونصف ولكنني لااستطيع ان اعمل عمل جراحي بسبب غلاوة الجراحه انا اعيش في الاردن الان الله يشافينا ويشافي مرضى المسلمين جميع امين يارب

الله يشفي

قراءة المزيد من التعليقات
1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة