العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



مشاكل القذف عند الرجال
مللت من سرعة القذف عند زوجي فهل هناك من حل؟

2014-02-10 05:11:25 | رقم الإستشارة: 2210664

د. محمد عبد العليم و د. إبراهيم زهران

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 1030998 | طباعة: 4584 | إرسال لصديق: 3 | عدد المقيمين: 681 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

أنا متزوجة منذ 3 سنوات تقريبا، وزوجي يعاني من سرعة القذف بمجرد الإيلاج، مما يتسبب ذلك في علاقة زوجية غير ناجحة، ولكني كنت دائما أتظاهر بالسعادة، وكنا نبذل قصارى جهدنا في محاولة لإنجاح العلاقة، وكنت أبدا لا أكل ولا أمل، وبعد فترة من الزواج ذهب زوجي للطبيب، وأعطاه علاجا استمر عليه حوالي ثلاثة أشهر، وكانت نتائجه مبشرة جدا، وكنت في غاية السعادة والتشجيع له، وكان الطبيب يطمئنه بأن كل شيء سيكون على ما يرام مع الوقت، وبالممارسة المستمرة، ولكن بعد انتهاء متابعته مع الطبيب بفترة؛ عاد كل شيء كما كان عليه، بل أسوأ من ذي قبل، وشعرنا بأن نتيجة الدواء مؤقتة فقط ولا فائدة حقيقة منها، بل أنها كانت تشكل عبئا ماديا لأنها كانت غالية الثمن.

فاجتهد زوجي في البحث عن طرق أخرى مثل المخدر، واتباع أوضاع معينة، وكنت دائما متحمسة لكل تجربة، وأتظاهر بالسعادة حتى لا أسبب له حرجا ويزيد الأمر سوءا.

ولكن مع مرور الأيام زاد الوضع سوءا، حتى أصبحنا لا نستطيع إكمال العلاقة بسبب عدم الانتصاب الكافي بعد القذف على غير ما كان يحدث في الماضي من سرعة الانتصاب بعد القذف الأول، فأصبحت أكره العلاقة كثيرا، لأنها كانت تسبب لي ألما نفسيا بالغا، حتى أني لم أعد أستطع التظاهر بالسعادة، بل أحيانا أنفجر من البكاء، وأصبحت على قناعة بأنها مشكلة بلا حل، وأن سرعة القذف طبيعة جسم.

فهل أجد الأمل لديكم؟ وكيف أتعامل مع الوضع؟ وأريد علاجا نفسيا لي.

وشكرا.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ بدون اسم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مشكلة سرعة القذف لدى الرجال من أكثر المشاكل الجنسية شيوعاً على مستوى العالم، وسرعة القذف نوعان:
نوع أولي: حيث يعاني الزوج من هذه المشكلة منذ أول يوم في الزواج، وفي معظم مرات الجماع، مما يؤدي لمشاكل نفسية للطرفين، وفي هذه الحالة يكون في الغالب هناك حاجة للعلاج لفترات مطولة، أو قد نقول بصفة مستمرة لضمان علاج المشكلة، والتوقف النهائي عن العلاج قد يعيد الحالة لطبيعتها الأولى.

والنوع الثاني: هو النوع الثانوي، ويكون فيه الزوج طبيعي، ولكن في فترة من الفترات قد يُصاب بسرعة القذف، ولكن مع العلاج سرعان ما يعود للوضع الطبيعي، ولا يحتاج عندها لتناول علاج مرة أخرى.

ومن خلال ما تم وصفه، فيتبين أن زوجك يعاني من النوع الأول، وبالتالي يحتاج للعلاج لفترات مطولة لضمان علاج المشكلة، والعلاج يكون كالتالي:

-ramdeep 40mg نصف قرص يومياً لمدة شهرين بعد الغداء بغض النظر هل هناك جماع أم لا، وبعد الشهرين يتم تناول العلاج فقط يوم الجماع، ويكون أيضاً بعد الغداء، بحيث يكون قبل الجماع بعدة ساعات.

ومن ثم يواصل على هذه الجرعة لمدة شهرين آخرين، ومن ثم يتواصلٍ معنا لمتابعة نتائج العلاج وتوضيح المطلوب بعد ذلك، ومن الأفضل تناول علاج لتحسين الانتصاب معه مثل:
biostrong مرة واحدة صباحاً، مع neurobione amp حقنة كل 3 أيام.

مع ضرورة إطالة فترة المقدمات قدر المستطاع، وخاصة مداعبة الثدي والحلمتين والبظر قبل الإيلاج، وذلك في محاولة لتسهيل وصول الزوجة لمرحلة النشوة قبل الإيلاج أو بعده بفترة قصيرة جداً من الإيلاج، وبالتالي فإن ذلك يقلل من المشكلة لدى الطرفين، مع أفضلية تقارب فترات الجماع، وتجنب الأوضاع الجنسية المثيرة بقوة، وعلاج أي التهاب للبروستاتا، مع الإقبال على الجماع والزوج مرتاح نفسياً وبدنياً.

ومن الطبيعي فقد الانتصاب بعد القذف، فهذا أمر يحدث لكل الرجال، خاصة مع تقدم السن.

ومرحبا بك للتواصل معنا لمتابعة الحالة، وتوضيح أي تساؤلات.

والله الموفق.
________________________________________________________________
انتهت إجابة الدكتور/ إبراهيم زهران - استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية وأمراض الذكورة -.
تليها إجابة الدكتور/ محمد عبد العليم - ستشاري أول الطب النفسي وطب الإدمان-.
_________________________________________________________________
أشكر لك تطرقك لهذا الموضوع، وقد أفادك الأخ الدكتور/ إبراهيم زهران بمعلومات قيمة وتوجيهات ممتازة، أرجو أن يأخذ زوجك بها، ومن ناحيتك -أيتها الفاضلة الكريمة-:

فإن تظاهرك بالسعادة، وأنك متجاوزة لهذه المشكلة أمر جيد منك، وفي ذات الوقت فالمعالجات الموجودة حتى وإن كانت عن طريق الأدوية لا بأس في ذلك، المهم هو ألا يشكل الأمر ضغطًا نفسيًا على زوجك، لأن الضغوطات النفسية خاصة في العلاقة الجنسية تؤدي إلى الفشل، والخوف من الفشل يؤدي إلى الفشل، وإذا راقب الإنسان أدائه الجنسي بصورة مكثفة ومطلقة وحادة، فإن هذا يؤثر سلبًا بشكل غير عادي، لأن الممارسة الجنسية هي في الأصل أمر بيولوجي غريزي طبيعي، فحاولي ألا يكون هنالك أي نوع من الضغوطات على زوجك، بل طمئنيه دائمًا، وأعتقد أنه يحتاج أيضًا أن يتدرب على تمارين الاسترخاء، وأن يمارس الرياضة فهذا مهم جدًّا، وأن يقلل من خيالاته الجنسية قليلاً -كما ذكر الأخ الدكتور إبراهيم-، وهذا أمر مهم جدًّا.

وهنالك أيضًا طرق كثيرة يعرفها المختصون في أمر العلاج في هذه الناحية، منها مثلاً:

- أن يضع الرجل الذكر في المهبل وبعد ذلك يسحبه، أي شيء من الإيلاج البسيط ثم السحب، يُكرر هذا عدة مرات، فقد وجد بأنه يؤدي إلى فك الارتباط الشرطي الذي يؤخر القذف.

- كما أن تمارين الاسترخاء مهمة كما ذكرت لك، وموقعنا لديه استشارة تحت رقم (2136015) أرجو أن يرجع إليها زوجك الكريم، ويطلع عليها، وإن شاء الله تعالى يجد فيها فائدة كبيرة.

نحن أيضًا في الطب النفسي نوصي باستعمال بعض الأدوية البسيطة، مثلاً عقار (زيروكسات) والذي يعرف علميًا باسم (باروكستين) بجرعة 12.5 مليجرام يوميًا لمدة ثلاثة أشهر، فقد وجد بأنه دواء مفيد جدًّا، كما أنه في مصر أيضًا يُشتهر جدًّا استعمال عقار (أنفرانيل)، والذي يعرف باسم (كلوإمبرامين)، والجرعة هي خمسة وعشرين مليجرامًا لمدة ستة أشهر مثلاً، وذلك بجانب الأدوية التي وصفها الأخ الدكتور/ إبراهيم زهران.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا.

تعليقات الزوار

انا متزوج منذ اربع شهور واعاني من نفس المشكلة

أختي الفاضلة والأخوه الدكاتره الأفاضل
أسمحلوا بهذه المداخله بناء ع التجربة :

أنصحيه بالحجامه ( وخاصة في المنطقة الأربية ) بإذن الله فيها الشفاء .. تحتاج طبعا ً تسوي حجامه أكثر من مره. وأفضل عيادة متخصصه في الحجامه جربتها .. في مدينة الشارقة في الإمارات .. المركز الوطني للطب الحديث ( للدكتور علي الحمادي )

كنت أعاني من سرعة القذف وبفضل من رب العالمين أرتحت من هالمشكلة وأيضا ً كنت أعاني من دوالي الخصية والآن خفت بشكل كبير ولله الحمد .. كانت من الدرجة الثالث والآن نزلت للأولى بفضل من رب العالمين اللي وفقني مع الحجامه

سرعة القذ / علاج سرعة القذف / اعاني من سرعة القذف / كيف تأخر سرعة القذف !!؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
الحل بسيط وسهل ومجرب لكن اول شي لا تنسوني من الدعاء والثاني ابعدو عن الكريمات وعن الاعشاب والادوية لأن لها آثار جانبية سلبية المهم ...
طبعا طبيعي جدا حيكون القذف الاول سريع الى حدا ما ...
وعند الجماع مرة اخرا سيتأخر القذف وعند البعض لا يتأخر ...!
الحل بسيط وسهل كل الي عليك انك وانت تجامع زوجتك عليك ان * تضغط على نفسك * كأنك تتبول سيضل العضو منتصب وكل شي تمام ركز فيها اضغط على نفسك كانك تتبول وكل ما اقترب القذف اضغط على نفسك مرة اخرا صدقني القذف بيتأخر ان شاء ومع تكرار الطريقة ستجد سهوله في توقيت القذف ..'

~ سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ~

من افضل الوصايا التي استفدت منها
عدم التنفس من الفم اثناء الجماع
التوقف قليلا عند الشعور باقتراب القذف
الضغط على مقدمت القضيب اذا شعرت باقتراب الشبع
وكل هذا الكلام من دكتوره من اليوتيوب

اثناء الجماع وبعد المداعبة وبلوغها حدها .ما على الرجل وهو في وضعية الجماع الشرعي وعندما تصل شهوته درجتها .... ما عليه انيتذكر؟؟؟؟؟؟؟ القبر القبر القبر وضمته والظلمه فيه . جرب وشوف النتيجة والله هو الموفق.

قراءة المزيد من التعليقات

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة