العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



عيوب القلب الخلقية
هل يؤثر الثقب الخلقي في القلب على حياة المصاب؟

2013-08-20 01:38:12 | رقم الإستشارة: 2183448

د. محمد مازن

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 18880 | طباعة: 133 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 10 ]


السؤال
السلام عليكم

ابنتي عمرها الآن 20 سنة, لديها ثقب خلقي في القلب, بالبطين (م 55-60 m.m, v.s,d) من الأيسر للأيمن, ليس لديها أي أعراض -والحمد لله- منذ ولادتها, لا ازرقاق, ولا هيجان, وصحتها العامة جيدة.

اكتشف الثقب بالصوت, وعمرها شهرين, لم يكتب لها الأطباء أي علاج, فقط متابعة إلى عشر سنوات, ونصحونا فقط بالمضاد قبل أي عملية.

توقفت عن المتابعة منذ عشر سنوات, فهل حجمه يصنف صغيرا أم متوسطا؟

الآن هي مخطوبة, وأنا محتارة, هل سيؤثر عليها؟ وهل نخبر خطيبها؟ وهل سيكون عائقا لحياتها الجديدة؟

وأريد أن تدلوني على استشارية قلب للاطمئنان عليها تكون في الرياض, أريد دكتورة؛ لأنها ترفض أن يكشف عليها رجل.

أرجو الرد سريعا؛ لأن موضوع زواجها متوقف على الموضوع.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم حور حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

ثقب الحاجز بين البطينين هو مرض شائع عند الأطفال حديثي الولادة, بنسبة 25% من أمراض القلب الخلقية, وهذا الثقب يؤدي لانتقال الدم من الضغط المرتفع في البطين الأيسر إلى الضغط المنخفض في البطين الأيمن, فإذا كان حجم الفتحة كبيرا فإن هذا يؤدي لارتفاع الضغط في البطين الأيمن للقلب؛ مما يؤدي لضخامة عضلة القلب, ومع الوقت يؤدي إلى ما يسمى بالاحتقان الرئوي؛ مما يؤدي لصعوبة بالتنفس, خاصة أثناء الرضاعة.

وإذا تطور الأمر فإنه يؤدي لضخ الدم بالعكس من البطين الايمن للبطين الأيسر, وهذا يؤدي لحدوث الإزرقاق عند الطفل.

إذا كان حجم الثقب صغيرا فإنه لا يتسبب بأي أعرض, أما إذا كان كبيرا فإنه يؤدي إلى حدوث أعراض, خاصة في الأشهر الستة الأولى من عمر الطفل, وأهم هذه الأعراض:

- ضيق النفس وخاصة عند الرضاعة.

- سرعة التعب.

- تسرع بدقات القلب.

- الشحوب.

- عدم زيادة الوزن للطفل بما يناسب عمر الطفل.

وإذا كانت الفتحة كبيرة, ولم تعالج؛ فإنها تؤدي لاشتداد الأعراض, مثل ضيق النفس, وحالات من الإغماء, وازرقاق الجسم, وعندها لا بد من اللجوء للجراحة لاصلاح هذه الفتحة.

بالنسبة لحالة ابنتك: فإن حجم الفتحة -ولله الحمد صغير- حوالي (0.5) م, وهذا الحجم إن شاء الله لا يؤدي لأي أعراض أو تأثيرات جانبية على القلب, ويمكن أن تكون الحالة قد شفيت لديها بإذن الله.

لا مانع من المتابعة مع طبيبة مختصة بأمراض القلب للاطمئنان, وللأسف لا أعلم اسم أي أخصائية في الرياض للأمراض القلبية؛ لأني لا أعيش حاليا في الرياض, وربما لو سألت حيث تقيمين تجدين الجواب بإذن الله.

والله الموفق.

تعليقات الزوار

ابني عمرة شهر ومات بس ماعرفت سبب موتة والاطباء ماكالو السبب شي تكول فتحة بالقلب وشي تكول حساسية بس كان قليل الرظاعة ونايم الوكت كلة ورجلة زرق وايدية زرق تنفسة قليل

قراءة المزيد من التعليقات
1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة