العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



طرق الجماع ووقته
هل نتوقف عن الجماع قبل الإباضة حتى يكثر الحيوان المنوي؟

2013-03-28 05:36:29 | رقم الإستشارة: 2167112

د. منصورة فواز سالم

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 10231 | طباعة: 151 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 4 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا متزوجة منذ شهرين تقريباً، جاءتني الدورة بعد 12 يوما من زواجي، ولأني أحب أن أحمل لشدة حبي للأطفال أخذت كلوميد من ثاني يوم الدورة حبة في الصبح، وحبة في المساء إلى انتهاء العبوة بدون استشارة الطبيب.

قبل موعد الدورة الثاني بخمسة أيام عملت الفحص المنزلي أول مرة بعد تقريباً ساعتين طلع خطين، وعملته مرة أخرى -أكثر من مرة- فكان خطا خفيفا جداً، وللأسف ولم يحصل حمل، لكن عند موعد دورتي الثانية أصابني مغص شديد جداً، وكانت غزيرة أيضا.

علماً أن دورتي منذ ثلاثة أشهر منتظمة أي كل 28 يوما تأتي.

سؤالي: هل في ذلك تأثير على هرموناتي؟ وهل يوجد تأثير إذا أخذت الكلوميد من اليوم الخامس لهذه الدورة؟ وأرجو إفادتي بتاريخ الإباضة لدي حيث دورتي كانت في 21/3/2013 ، وهي منتظمة متى تكون الإباضة؟ وهل يجب الامتناع عن الجماع حتى يكثر الحيوان المنوي قبل الإباضة؟
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ولاء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

من الخطأ الجسيم أخذ هذه الأدوية دون داعي ودون استشارة طبية، والأصل أن يحدث الحمل دون تدخل طبي في حالة وجود دورة منتظمة، وقد يتأخر الحمل عدة أشهر، وهذا وضع طبيعي، وبالتالي لا يجب أخذ منشطات المبايض؛ لأن لها أضرارا مثل ما لها فوائد، وأنها في حالتك غير ضرورية.

والتأثير الذي حدث في الدورة الشهرية تأثير مؤقت، ولن يترك أثرا على الدورة، وفي حالة الدورة المنتظمة، فإن الإباضة تحدث في اليوم الـ 14 من بداية الدورة، وبالتالي بداية الإباضة عندك -إن شاء الله- في يوم 4 أبريل، وتستمر الإباضة أو فترة الإخصاب لمدة أسبوع، أي حتى يوم 11 من أبريل، ويتم تركيز الجماع في تلك الفترة، ولا أثر للامتناع عن الجماع أو زيادته، والتوسط طيب في كل شيء حتى في الجماع.

وفقكم الله لما فيه الخير.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة