العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




أحس بورم في الثدي.. هل من تفسير لحالتي

2012-10-08 11:51:20 | رقم الإستشارة: 2152186

د. رغدة عكاشة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 4734 | طباعة: 169 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 2 ]


السؤال
السلام عليكم

أنا فتاة عازبة، عمري 25 سنة، منذ سنة اكتشفت ورما في الثدي الأيسر، وقبل أسبوعين اكتشفت آخر في الثدي الأيمن، ذهبت إلى طبيبة عامة، وفحصتني يدويا، وقالت فعلا هناك ورم وحولتني على أخصائي جراحة، لكني لم أرتح له ففضلت الذهاب إلى طبيبة نسائية، وفحصتني يدويا أيضا، وقالت هناك أورام، لكن نحتاج لتصوير لنتأكد من طبيعة الورم، وعندما عملت التصوير بالموجات فوق الصوتية، فلم تظهر أي أورام في الصدر، ولا كتل صلبة، وكلا الثديين سليمان، فماذا تسمى هذه الحالة؟ وماذا يمكن أن تكون هذه الكتلة؟

أرجو المساعدة العاجلة منكم، فأنا أعاني اكتئابا شديدا، وهذه الأمور تزيد حالتي تعقيدا، وأنا تعبت من المستشفيات، أريد جوابا شافيا حول هذه الحالة.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ح_خ_ج حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فأتفهم قلقك وحيرتك –يا عزيزتي- وأردت أن أجيبك بسرعة لاطمئنك، وأقول لك: لا داعي لكل هذا الخوف, فالأمور تبدو مطمئنة ان شاء الله, وبما أن الشعور بالكتلة هو في الجهتين, وبما أن التصوير التلفزيوني كان طبيعيا، ولم يظهر وجود كتل أو أورام, فإن الحالة على الأغلب هي ما يسمى طبيا بـ(التغيرات الليفية الكيسية) في الثدي أو FIBROCYCTIC BREAST CHANGE , وهذا توقعي بناء على المعلومات الواردة في استشارتك ولو أنني كنت أود لو أرسلت لي بتقرير التصوير.

على كل حال, أكرر لك بأن الأمر يبدو مطمئنا, فالتغيرات الليفية الكيسية في الثدي هي حالة تحدث بسبب تأثير الهرمونات المبيضية على نسيج الثدي , وهي حالة سليمة تماما إن شاء الله, وتحدث بنسبة عالية بين النساء وبكل الأعمار، وتصل نسبة حدوثها إلى 65%-70% .

هذه الحالة لا تتحول إلى سرطان -والحمد لله- وهي قد لا تتظاهر بأي أعراض, لكن في بعض الأحيان قد تؤدي إلى شعور بالثقل في الثدي والألم, خاصة في الفترة التي تسبق نزول الحيض, وقد تترافق مع الشعور بعقيدات أو كتل كالحبال أو ثخانة، ولها ملمس كالمطاط، وتمتد غالبا على الربع العلوي الخارجي للثدي.

إذا كانت الحالة بالمواصفات السابقة التي ذكرتها, وتحدث في الجهتين, مع كون التقرير التلفزيوني طبيعيا, فاطمئني –يا عزيزتي- وأزيلي عن نفسك القلق وعيشي حياتك طبيعيا.

سيساعدك كثيرا تقليل القهوة والشاي والشيكولاتة والمشروبات الغازية (الكولا والببسي), وكذلك تقليل الملح والبهارات الحادة في الطعام، وذلك قبل موعد الدورة بأسبوع.

كما أن عليك لبس حمالات ثدي مناسبة، وتميل إلى الضيق قليلاً لتقدم دعما جيدا للثدي, فهذا أيضا سيساعد في تخفيف الأعراض.

وإن كان لديك ألم أو ثقل شديد في الثدي، وكانت الكتل تعطي شعورا مزعجا، فيمكنك تناول حبوب منع الحمل من النوع الثنائي الهرمون مثل حبوب ( جينيرا أو ياسمين) لبضعة أشهر, وسيحدث تحسن بنسبة قد تصل إلى 70%-90% في الحالة إن شاء الله.

هنالك خيارات أخرى في العلاج لن أخوض في تفاصيلها فقد لا تكون الحالة عندك بمثل هذه الشدة.

نسأل الله العلي القدير أن يتم عليك ثوب الصحة والعافية دائما.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

لا يوجد استشارات ذات صلة

الأكثر مشاهدة اليوم

عدد الزوار الإستشارة
1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة