العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الاستفادة من الاستشارات
كيف نستفيد فيتامين د من الشمس وكيف يتم التعرض لأشعتها؟

2012-05-21 11:23:29 | رقم الإستشارة: 2141476

د. محمد حمودة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 38776 | طباعة: 215 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 12 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أود أن أستفسر عن فوائد الشمس, وكيف يتم التعرض لها؟ وهل الملابس تعيق الاستفادة من الشمس؟ وما هي الطريقة الصحيحة للتعرض لها؟ وكم الزمن الكافي يوميًا؟
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته, وبعد:

التعرض للشمس له فوائد كثيرة, إلا أن الإفراط في التعرض للشمس له أيضًا أضرار يجب الانتباه إليها, وخاصة من تكون بشرته فاتحة, فالشمس مصدر الأشعة فوق البنفسجية, وقد ثبت في الدراسات العلمية الفوائد الكثيرة للفيتامين د, وأذكر منها:

التعرض للشمس ضروري لبناء الفيتامين د في الجلد, وقد وجد في الدراسات أن للفيتامين د فوائد للجسم لبناء العظم, ونقصه يؤدي إلى الكساح في الصغار, ولين العظام, وهشاشة العظم في الكبار, بالإضافة إلى أنه وجد أن من يكون عنده نسبة الفيتامين د في الدم منخفضة, فإنهم أكثر عرضة لحصول بعض السرطانات, مثل: سرطان الثدي, والبروستاتا, والقولون.

ومن ناحية أخرى فإن الفيتامين د له دور في تقوية المناعة, وكذلك في ضبط الضغط الدموي, وبالتالي الحماية من أمراض القلب.

تمتد فوائد أشعة الشمس لتشمل الصحة النفسية, فتساعد على الاسترخاء والراحة, كما تمنع الإصابة بالاكتئاب النفسي, والفصام, عن طريق إفراز مادة الأندروفين.

تساعد أشعة الشمس في علاج بعض الأمراض, مثل: الصدفية التي تصيب حوالي 2% من الأوروبيين, كما قد تساعد في علاج السل.

أما عن كيفية التعرض للشمس فإن الملابس تعيق تعرض الجلد للشمس, وكذلك النوافذ فإنها تقلل من دخول الأشعة فوق البنفسجية.

تختلف كمية فيتامين د التي تنتج من أشعة الشمس من شخص لآخر, فالأشخاص ذوي البشرة الفاتحة ينتجون كمية أكبر من فيتامين د عند التعرض لأشعة الشمس.

ويكفي التعرض لمدة 15 دقيقة لأشعة الشمس على الوجه, والذراعين, والساقين, بدون استخدام واقي الشمس لإنتاج 1500-3000 وحدة فيتامين د, وهذه الكمية تكفي الإنسان لمدة تتراوح من يوم إلى ثلاثة أيام, وبصفة عامة يعتبر التعرض لأشعة الشمس لمدة 15-20 دقيقة ثلاث مرات أسبوعيًا آمنًا, ولا يسبب أضرارًا للجلد, وكافٍ لتوفير كميات صحية من فيتامين "د" لأجسامنا.

يكون بين الساعة 10-2, ويكون التعرض مباشرة للشمس, ويجب التنويه إلى أن إنتاج فيتامين د عن طريق أشعة الشمس له ميزة بالمقارنة, مع تناوله مثل زيت السمك مثلاً, إلى أن إنتاج فيتامين د عن طريق أشعة الشمس لا يصل إلى معدلات زائدة أو ضارة, حيث إن هناك عملية توازن يقوم بها الجلد تلقائيًا, ويتم التخلص من الفيتامين د الزائد عن الحد.

وبالله التوفيق.

تعليقات الزوار

جزاكم الله خيرا

شكراً جزيلاً صدقاً لقد أفدتموني لأن إني يعاني من حبوب بين الفخدين و نصحني الطبيب بتعريضه للشمس لكنني لم أسئله عن أقصى مدة و قد حصلة على المعلومة أفادكم الله كما أفدتموني

تسلم

جزاكم الله خيرا ... معلومات نافعة جدا

قراءة المزيد من التعليقات

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

لا يوجد استشارات ذات صلة

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة