العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الأدوية والمستحضرات عموماً
ما هو أحسن علاج لتنظيم الدورة وحصول فرص الحمل؟

2012-04-12 04:46:50 | رقم الإستشارة: 2137606

د. رغدة عكاشة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 16372 | طباعة: 211 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 9 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكراً لكم إعطائي الأمل الذي استكثره علي بعض الأطباء!
لقد سمعت عن حبوب ال Vitex و الFertility blend وفعاليتها بعون الله لمثل حالتي، سألت أكثر من دكتورة في بلدي لم يسمعوا عنها أبداً، وبالنسبة للكلوميد يخافون أن أستعمله، ويعطي رد عكسي، لأن طبيعة ال FSH عندي عال واستعمل البوجيريليون لتخفيضه.

هل الحبوب التي ذكرتها لكم تفيد أم لا؟

الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ rodeen حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

بالطبع يا عزيزتي يجب أن يبقى أملك متعلقاً بالله وحده عز وجل, فهو القادر وهو الرازق, وهو الذي علم الإنسان ما لم يعلم, فالعلم والطب يتطور ويتقدم، وكل يوم هنالك اكتشاف جديد, وصدق الله جل وعلا، حين قال في كتابه الكريم: (وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً).

إن حبوب VITEX هي حبوب مأخوذة من خلاصة نبات يسمى CHSTEBERRY, وهو نبات معروف منذ القدم, ويعتقد بأن لهذا النبات ولهذه الحبوب مفعولاً يشبه هرمون البروجسترون, وبالتالي فهي قد تساعد في تنظيم الدورة وتعويض هرمون البروجسترون .

أما حبوب FERTILITY BLEND فهي عبارة عن مكملات غذائية تحتوي على بعض الحموض الأمينية، والفيتامينات والمعادن الهامة، والتي يعتقد بأنها تلعب دوراً هاماً في الخصوبة عند المرأة, وهذه الحبوب قد تم عمل بعض الدراسات عليها في جامعة مشهورة من جامعات أمريكا, وتبين بأنها تحسن الخصوبة, لكن هذه التجارب تمت على أعداد قليلة من النساء، ولم يكن لديهن أي مشاكل صحية.

يمكنك تناول النوعين السابقين، كعلاج داعم تجريبي، فلا مانع من ذلك, لكن هذا لن يغني عن العلاج الدوائي الأساسي، وهو البرجليتون, لأن الجسم يحتاج إلى هرموني الاستروجين والبروجسترون معاً، وبكميات محسوبة بدقة، ويمكن تجربة استخدام الكلوميد، ويجب البدء بجرعة خفيفة, من حبة إلى حبتين في اليوم فقط، ومراقبة الاستجابة, والكلوميد يمكن استخدامه كوسيلة تشخيصية إضافية لمعرفة مخزون المبيض من البويضات وقدرته على تطويرها.

إن التعامل مع هذه الحالات يتطلب خبرة في اختصاص النساء والعقم بالإضافة إلى اختصاص الغدد, ولذلك فإن توفر مركز مختص بالمساعدة على الإنجاب في بلدك, فالأفضل المتابعة فيه, لأن المختصين هناك يتعاملون مع مثل هذه الحالات باستمرار، ولديهم خبرة وإمكانيات أكبر .

نسأل الله عز وجل أن يرزقك عما قريب بما تقر به عينك.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة