العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



قصر وطول الدورة
ما زال الدم مستمراً عندي بعد الإجهاض رغم تناولي للحبوب

2012-04-11 07:38:27 | رقم الإستشارة: 2137254

د. رغدة عكاشة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 15443 | طباعة: 209 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 5 ]


السؤال
أنا متزوجة منذ 5 أشهر، وحملت من ثاني شهر بعد الزواج، وعندما اكتشفت بأني حامل قالت لي الدكتورة: إنه في الأسبوع الخامس، وكان وقتها ينزل إفرازات بنية وأعطتني مثبتاً وحمص الفوليك، وبعد أسبوعين عملت أشعة وكانت نفس الشيء حامل بالأسبوع الخامس، وأيضاً انتظرت أسبوعين، ومازال نفس الشيء لم يحدث أي تقدم للحمل.

ذهبت لدكتور آخر، وقال لي يجب أن ينزل الحمل في تلك الفترة، حدث معي نزيف بسيط، وطلب مني أن أترك المثبت، وذهبت لدكتورة أخرى، وقالت نفس الشيء، ونصحتني بألا أعمل تنظيفاً؛ لأنه لا يحتاج، وانتظرت إلى أن نزل الحمل، ولكن نزل على فترات أخرى، مرة كان بتاريخ( 2-2-2012) وكان ينزل دم بشكل متقطع، ذهبت للدكتورة فقالت مازال هناك شيء من الحمل.

انتظرت أسبوعين تقريباً، وكان طول تلك الفترة ينزل مثل الخيط إلى تاريخ (25-2) ونزل باقي الحمل، وانتظرت أسبوعاً بعدها فنزل الدم بغزارة، وبعدها نزل مني خيط بشكل يومي، ذهبت للدكتورة قبل 4 أيام، وعملت أشعة حتى أتأكد وقالت: إن الرحم 9 ملم، أي –الحمد لله- لا يوجد أي شيء، وكتبت لي حبوب بونستان فورت كي يتوقف الدم، ولكن منذ يومين نزلت دورة.

لا أعلم ما هي حالتي؟ ولماذا لم توقف الدورة الحبوب؟ وكم فترة أخذها؟ تعبت كثيراً منها، كل ما أقول انتهت ترجع مرة ثانية حتى نفسيتي تعبت، شاكرة لكم مقدماً.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ خلود حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فإن ما حدث من استمرار لنزول الدم بشكل متقطع أحياناً أو مستمر أحياناً أخرى، ولفترة طويلة, هو بسبب أن الحمل لم يجهض دفعة واحدة أو في خلال الفترة المتوقعة، وكان يجب عمل تنظيفات في حينه, عندما تبين بأن هنالك بقايا من الحمل لم تنزل, خشية حدوث التهابات -لا قدر الله-.

المهم الآن يجب التأكد من عدم وجود بقايا للحمل, عن طريق تحليل الدم أيضاً, بالإضافة إلى التصوير التلفزيوني, ولذلك يجب عمل تحليل يسمى (B-HCG) فإن تبين بأن جسمك قد تخلص كلياً من آثار الحمل السابق, فيجب أيضاً التأكد من عدم حدوث التهابات, وذلك عن طريق أخذ مسحة من عنق الرحم، وعمل زراعة في المختبر.

إن تبين بأن كل شيء طبيعي, فقد يكون استمرار نزول الدم هو بسبب حدوث اضطراب هرموني, ويمكن في هذه الفترة تناول حبوب لإيقاف الدم مثل حبوب (دوفاستون أو بريمولت) حبة يومياً في الأسبوع الأول, ثم حبتين يومياً في الأسبوعين التاليين, أي المجموع ثلاثة أسابيع, ثم إيقاف الحبوب كلياً لتنزل الدورة طبيعية خلال (2-5) أيام -إن شاء الله-.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية دائماً.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة