العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



ارتفاع السكر
كيف تتجنب الحامل التي عندها السكر الهبوط، وما أثره على الجنين؟

2012-04-10 07:41:17 | رقم الإستشارة: 2137184

د. محمد حمودة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 18982 | طباعة: 259 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 7 ]


السؤال
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاكم الله خيرا على هذا الجهد الرائع.

زوجتي تبلغ من العمر 24 عاما، مصابة بالسكر من النوع الأول منذ أكثر من 15 عاما، كانت تستخدم انسولين mix tard ، الطبيب حدد لها 40 الصباح و 20 في المساء، واستمرت على هذه الجرعة ما يقرب من 3 سنوات.

الآن بعد زواجنا بدأت تصاب بهبوط في السكر ويصل معدل السكر في الدم إلى 40/ أو 50 ، وهي نائمة، ولم تكن تصاب بهبوط أثناء النوم قبل الزواج.

ذهبنا إلى طبيبة وغيرت لها الجرعة mix tard في الصباح 30 وحدة، وفي المساء مع العشاء 10 وحدات actrapid ،لكنها أصيبت بهبوط، وهي نائمة، ووصل السكر في دمها إلى 30 ، وتم إفاقتها في المستشفى -بحمد الله-، الطبيبة بعد ذلك ألغت لها جرعة العشاء واكتفت بالجرعة الصباحية كما هي، لكنها مؤخرا أصيبت بهوط بعد أن بذلت مجهودا بعد أخذ الجرعة الصباحية بـ 12 ساعة، ووصل السكر في الدم 32، وتم إفاقتها في المستشفى.

الطبيبة طلبت تحليل وظائف الغدة، -والحمدلله- الـ 3 أنواع من وظائف الغدة سليمة، ثم تحليل الهيموجلوبين السكري والنتيجة 6.5 ، علما أنها الآن حامل في أول الشهر الثالث.

فما هو الحل لتجنب الهبوط في السكر، وما تأثيره على الجنين؟

علما بأنها أحيانا تصاب بنوبات هبوط خفيفة في أوقات استيقاظها، ويكون سكرها في الدم 60 أو 55 ، وفي مرة كانت مستيقظة، وأحست بأنها ستصاب بهبوط، وحللت لها السكر في الدم، فكان 39 .

وجزاكم الله خيرًا.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبدالله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

من المهم معرفة إن كانت كميات الطعام التي تتناولها قبل الزواج، وبعده، وكذلك الحركة اليومية قبل الزواج وبعده، فإن كان السكر مستقرا قبل الزواج على الجرعة التي كانت عليها فبل الزواج، ثم أصبحت تصاب بنقص السكر بعد ذلك، فهذا يعني أن كمية الطعام التي تتناولها بعد الزواج أقل أو أن الحركة أصبحت أكثر، ولذا أصبح هناك حاجة لجرعة أقل.

ولذا في مثل هذه الحالة فإن ما تم عمله هو الصحيح وذلك بتنزيل الجرعة المسائية ثم الاستغناء عنها ثم تنزيل الجرعة الصباحية وإن لزم عليها تنزيل الجرعة الصباحية إلى جرعة أقل إن استمر حصول نوبات من نزول السكر -والحمد لله- أن مخزون السكر ( الهيموغلوبين السكري ) جيد.

وبالنسبة للحمل فإنه من الضروري إبقاء السكر في المستوى الطبيعي؛ لأن ارتفاع السكر يؤثر على الجنين، وانخفاض السكر قد يجعل المرأة أكثر استعداد لحصول تسمم الحمل، ويفضل في حالة الحمل مثل وضع زوجتك تناول 300 سعرة حرارية إضافية يوميا إن لزم وتوزيعها على الوجبات.

إلا أن عليها مراقبة السكر بتحليل السكر ثلاث إلى أربع مرات في اليوم، والمتابعة مع طبيب مختص بالغدد الصم.

والله الموفق.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة