العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



أخرى
ينزل شيء مثل اللحم أو الخيوط مع الدورة الشهرية، ما طبيعتها وسببها؟

2012-01-11 10:19:34 | رقم الإستشارة: 2131044

د. رغدة عكاشة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 23559 | طباعة: 425 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 5 ]


السؤال
أنا فتاة في العشرين من عمري، ولست متزوجة، رأيت تقريبا كل الاستشارات في نفس موضوعي، ولكن ليست بالضبط ما أريده, ولكن على أمل أن يساعدني أحد المستشارين الأفاضل.

من فترة بلوغي والعادة الشهرية عندي تسقط معها أشياء لا أستطيع وصفها بدقه، ولكن بين شكل (لحم) كما في الاستشارات السابقة، وتقريبا شكل (خيوط) حمراء، والخيوط أكثر ما أراه، وتستمر إلى آخر يوم من أيام الدورة.

بدأت تثير خوفي، مع العلم أن العادة الشهرية غير منتظمة.

وهل هذه الأشياء هي مجرد بقايا من بطانة الرحم؟ مثلما سمعت، وهل هي طبيعية؟ أم علي الذهاب للطبيبة؟
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ الماسسسه حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

إن الدورة الشهرية تتألف من عدة عناصر منها: الدم ,خلايا وغشاء بطانة الرحم, بعض الإفرازات من الغدد, ومن خلايا الدم البيضاء.

وفي العادة أن بطانة الرحم عندما تبدأ الدورة تنسلخ على شكل بقع متفرقة, فتتفتت وتختلط مع الدم والإفرازات ولذلك لا تتم ملاحظتها, لكن في بعض الأحيان قد تنسلخ بطانة الرحم دفعة واحدة, فتبدو على شكل قطعة لحمية أو غشائية.

وإن كانت الدورة غير منتظمة, ففي هذه الحالة قد تكون بطانة الرحم أسمك وتبدو بشكل قطعة لحمية كبيرة, ولذلك قد تظنها بعض السيدات حالة إجهاض.

إذا ما يحدث عندك هو أمر طبيعي لا يستدعي القلق إن شاء الله.

وان كانت الدورة عندك منتظمة، ونعني بالانتظام هو أن يكون طولها يتراوح مابين 24 إلى 34 يوما، ومدة الحيض مابين 2 إلى 9 أيام، فهنا تكون منتظمة, ولا داعي لمراجعة الطبيبة, لكن إن كانت بغير تلك المواصفات فهنا تكون غير منتظمة ويجب عمل بعض التحاليل والتصوير التلفزيوني للرحم والمبيضين لمحاولة معرفة السبب.

نسأل الله عز وجل أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائما.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة