العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



اضطرابات الدورة الشهرية عمومًا
اضطرابات الدورة الشهرية

2011-06-21 10:39:13 | رقم الإستشارة: 2117828

د. رغدة عكاشة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 17208 | طباعة: 198 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 0 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية، وقد نصحني أن آخذ كوبين من المرمية يوميا ابتداء من اليوم الثاني للدورة وحتى انتهاء الدورة، فهل هذا الكلام صحيح؟ وهل من الممكن أن أشربها طول أيام الشهر؟

وأود أن أسأل عن فوائد القرفة والسمسم في علاج انتظام الدورة الشهرية؟ ومتى تؤخذ؟
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هبة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فبالنسبة لعشبة الميرمية فهي مفيدة جدا، وتستخدم منذ القدم، وتعمل كمهدئ ومرخ للعضلات الملساء في كل أنحاء الجسم، وهذه العضلات موجودة في كثير من الأعضاء المختلفة، بما فيها أقنية الغدد في الجسم؛ لذلك فإن شرب منقوع الميرمية سيساعد في إزالة التشنج، وتحسين أداء كل وظائف هذه الأعضاء، ويمكنك شرب منقوعها طوال الشهر بمعدل كوبين إلى ثلاثة بكل اطمئنان إن شاء الله.

لكن هذا التأثير يجب أن يستعمل كعلاج داعم للأدوية، وليس كبديل عنها, بمعنى أن شرب الميرمية لا يغني عن استخدام الدواء لعلاج تنظيم الدورة.

كذلك القرفة فهي ذات فائدة كبيرة، وخصوصا لمرضى السكر؛ فهي تعمل على ضبط استقلاب السكر وبقائه ضمن الحدود الطبيعية، لذلك فهي تعتبر داعمة لدواء (الغلكوفاج) لكن لن تغني عنه، ويمكنك أيضا شربها بشكل منقوع من كوب إلى كوبين يوميا أو إضافتها إلى طعامك على شكل بهارات بمقدار نصف ملعقة شاي إلى ملعقة كاملة وطوال أيام الشهر إن أردت فلا مانع من ذلك.

أما السمسم فهو أيضا مفيد ويحوي على الزيوت الهامة التي تتشكل منها الهرمونات في الجسم، ويمكنك استخدامه بأي شكل تشائين، سواء على شكل زيت أو على شكل حبوب، وطوال الشهر، لكن مشكلته أنه قد يؤدي إلى زيادة الوزن، فيجب الاعتدال في تناوله إن كان وزنك زائدا عن الحد الطبيعي.

إن وجود عدم انتظام في الدورة أو في الهرمونات يستدعي البحث عن السبب وعلاجه، وهذا هو الأساس، ومن ثم يمكن الاستعانة بالمواد السابقة كعلاج إضافي داعم ووقائي.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك الصحة والعافية دائما.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة