العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



تأخر الدورة عن موعدها
دلالة تأخر الدورة مع وجود إفرازات وفوائد غسول الملح

2011-03-03 11:47:34 | رقم الإستشارة: 2110850

د. رغدة عكاشة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 13135 | طباعة: 221 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 0 ]


السؤال
السلام عليكم.
دورتي الشهرية متأخرة منذ شهرين، وقد جاءتني إفرازات في موعد الدورة وما زالت مستمرة حتى الآن، ولون الإفرازات بيضاء، وأحياناً تكون شفافة من غير رائحة ولا حكة.

علماً بأني على وشك الزواج، وأخاف من أن يؤثر هذا الموضوع على مسألة الإنجاب، وأحب أن أطمئن على سلامتي من أي مشاكل من هذه الناحية، فما رأيكم في غسول الملح للمنطقة بالنسبة للفتاة؟ وما هي الطريقة الصحيحة لاستعماله؟!

وجزاكم الله خيراً.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مرام حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمن الهام جداً عمل تصوير تلفزيوني للرحم والمبيضين مع عمل بعض التحاليل الهرمونية وأهمها: (Lh-fsh-prolactin-total and free testosteron-tsh-free t3-T4-dheas)؛ لأن انقطاع الدورة قد يخفي وراءه سبباً عضوياً هاماً يجب البحث عنه وعلاجه.

فإن تبين وجود سبب فيجب علاجه أولاً، وبعد ذلك قد تعود الدورة منتظمة من تلقاء نفسها، وإن تبين بأن كل شيء طبيعياً فهنا يكون السبب هو خلل وظيفي أدى إلى عدم حدوث الإباضة ومن ثم تأخر الدورة، قد يكون بسبب القلق أو الضغوط النفسية أو غير ذلك.

والعلاج في هذه الحالة سيكون على شكل حبوب تنظيم الدورة الشهرية، مثل: حبوب البريمولت أو الدوفاستون أو حبوب منع الحمل الخفيفة.

وبما أنك مقبلة على الزواج فأشجعك على عمل التحاليل وعلاج الحالة مبكراً حتى تستقر الحالة قبل الزواج، وإن استمرت الحالة بعد الزواج فسيكون العلاج عن طريق تنشيط المبايض للمساعدة على تنظيم الدورة ومساعدة الحمل بإذن الله.

وأما غسولات الماء والملح فهي مفيدة في حالات محددة، مثل: وجود البواسير أو الشق الشرجي أو تخفيف الوذمة والاحتقان في المنطقة بعد الولادة، أو إن كانت هناك شكوى أو مشكلة معينة، لكن إن لم يكن هناك سبب فلا داعي لها، والأفضل الاكتفاء بالتنظيف بالماء الدافئ والصابون فقط.

وعلى كل حال إن أردت استخدامها فهي لن تضر بإذن الله، ويمكنك استخدام ملعقة طعام واحدة من الملح مقابل كل زجاجة ماء، واستخدامها للغسل الخارجي فقط، نسأل الله عز وجل أن يديم عليك الصحة والعافية دائماً.

وبالله التوفيق.

تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة