العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



إنزيمات الكبد
زيادة إنزيمات الكبد... أسبابها وعلاجها

2011-02-10 11:02:04 | رقم الإستشارة: 2109814

د. محمد حمودة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 118949 | طباعة: 426 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 47 ]


السؤال
عند إجراء عملية جراحية - دوالي - أجريت تحليل دم فتبين أن إنزيمات الكبد (69) تقريباً، والمعدل الطبيعي (40) وبطلب الطبيب عملت تحليلاً سريعاً، لتحديد إذا كان هناك فيروس بالكبد أم لا، وظهرت النتيجة نيجاتيف والحمد لله.

السؤال: ما سبب ارتفاع هذه النسبة؟ وما خطورتها؟ والأهم هل تسبب وجود فيروس؟ وما الحل؟

وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ مدحت حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فأكثر سبب لارتفاع إنزيمات الكبد هو زيادة الدهون على الكبد والأدوية، وفي الغرب تناول الكحول، ومعظم ارتفاعات إنزيمات الكبد البسيطة - كما هو الحال عندك - لا تشكل أي خطورة، وتكون كما ذكرت بسبب زيادة الدهون في الكبد، وهذا منتشر بشكل كبير، فيقدر نسبة الناس الذين يكون عندهم زيادة في دهون الكبد من 10-25% من الناس، وتختلف النسبة من بلد لآخر.

وأحياناً تكون بعض الأدوية هي السبب، ومنها الأدوية المسكنة، أو أدوية الكوليسترول، ومن أسباب زيادة الدهون في الكبد:

- السمنة ( 75% من البدينين يعانون من زيادة الدهون في الكبد).

- زيادة الدهون في الدم.

- السكري.

- تناول الكحول.

- نقصان الوزن السريع.

- سوء التغذية.

- الأدوية.

وأنت لم تذكر إن كنت تعاني من السمنة، وعلى كل حال فإن صورة السونار للكبد ستظهر إن كان هناك زيادة في دهون الكبد، والعلاج يكون بالمشي، وتنزيل الوزن، وتناول الخضار والفواكه الطازجة، والغذاء المتوازن.

وفي بعض الأحيان يكون السبب التهاب الكبد المناعي، إلا أن الإنزيمات تكون عادة مرتفعة أكثر مما هو عندك بكثير، والحمد لله أن تحليل الفيروسات كان سلبياً، وعلى الأكثر أن سبب ارتفاع الإنزيمات هو الدهون في الكبد.

والله الموفق.


تعليقات الزوار

الف شكر وجزاكم الله خيرا

جزاكم الله خيرا

جزاكم الله خيرا

شكرا

قراءة المزيد من التعليقات
1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة