العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الشروخ الشرجية وعلاجها
آلام فتحة الشرج بسبب إدخال الأصبع عند استعمال العادة السرية

2010-12-14 11:31:48 | رقم الإستشارة: 2106216

د. محمد حمودة

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 45189 | طباعة: 361 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 12 ]


السؤال
السلام عليكم.

أعاني من آلام في فتحة الشرج، وتشعرني بعدم الراحة، وأشعر بمثل التشنجات والانقباضات، وقد مارست العادة السرية لفترة قصيرة، وأدخلت أصبعي في فرجي من باب الاستمتاع، فما الحل؟

الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يجب التأكد أولاً من عدم وجود سبب عضوي لهذه الآلام، فإدخالك أصبعك في فتحة الشرج قد يسبب ذلك جرحاً إن كانت الأظافر طويلة، ومن ناحية أخرى إن كان هناك إمساك فإن ذلك يسبب شرخاً في الشرج، وتكون الآلام أثناء التغوط، مع خروج دم أثناء هذه العملية وبعدها، وأحياناً يكون هناك أيضاً وجود التهاب أو خراج، وهذا يسبب ألماً في فتحة الإخراج.

إما إذا لم يكن هناك أي من هذه المشاكل - وهذه يتأكد منها الطبيب بالفحص الطبي - إن لم يكن هناك أي منها، فالألم في منطقة الشرج يندرج تحت ما يسمى بآلام الشرج، وتسمى (Proctalgia fugax) وهي عبارة عن تشنجات تأتي بشكل نوبات، قد تبقى لثوان، أو أحياناً قد تستمر لفترة أطول، ولمدة نصف ساعة أحياناً، ويكون بشكل تشنجات، وقد يستيقظ الإنسان من نومه بسببها، وهي غير معروفة السبب، إلا أن الألم يكون بسبب تشنج عضلات الحوض والعجان (المنطقة بين الشرج وقاعدة الذكر).

وعلاج مثل هذه الحالات أن يقوم المريض بوضع ضغط على منطقة العجان، كأن يجلس على حافة البانيو، ويضغط بحافة البانيو على المنطقة، أو يضع كرة صغيرة قاسية ويجلس عليها، بحيث تكون في هذه المنطقة، ومن الأمور التي تساعد - بإذن الله - عمل مغاطس ماء ساخنة لمنطقة الشرج.

من الأدوية التي قد تفيد: بخاخ خاص يستخدم للربو، إلا أنه وجد أنه يفيد إن أخذ بشكل بخاخ أثناء النوبة، وهو دواء (Salbutamol inhaler) وإذا لم تتحسن الحالة يجب أن تراجع طبيباً مختصاً بالجراحة العامة.

نسأل الله لك دوام الصحة والعافية، والله الموفق.


تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة