العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



طرق الجماع ووقته
فترة الخصوبة للمرأة وآثار الجماع المتكرر

2010-11-25 08:37:26 | رقم الإستشارة: 2104896

د. إبراهيم زهران

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 71239 | طباعة: 390 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 21 ]


السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
كيف تحسب فترة الخصوبة للمرأة؟ وهل يفضل الجماع يومياً أم يوماً بعد يوم أثناء فترة الخصوبة؟ وهل يؤثر الجماع اليومي لأكثر من مرة؟ وعلى كمية أو نشاط الحيوانات المنوية للرجل؟

وجزاكم الله ألف خير.

الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
ففي حال انتظام الدورة الشهرية يتم حساب يوم التبويض من خلال توقع أول يوم في الدورة القادمة، ونرجع (14) يوماً للوراء، فيكون ذلك يوم التبويض، وحيث إنه يصعب حساب يوم التبويض بشكل دقيق، فنعطي مدى (3) أيام قبل وبعد اليوم المتوقع، وتكون هذه الفترة هي فترة خصوبة المرأة في كل شهر.

أما عن خصوبة المرأة بشكل عام خلال العمر، فيكون منذ البلوغ وحتى الخامسة والثلاثين من العمر، وبعدها تقل نسبة الخصوبة، ويكون أفضل مرحلة فوق (18) سنة، وحتى الثلاثين من العمر.

لا يؤثر الجماع بأي شكل على الحيوانات المنوية، ولكن نوضح دائماً أنه لا يوجد نسب محددة لممارسة الجماع من أجل حدوث الحمل، ولكن يكون الجماع بشكل منتظم، كما يرغب الزوجان.

والله الموفق.


تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة