العضوية
اسم المستخدم
الرمز السري
استرجاع الرمز السري
تسجيل
تفعيل حساب
مجالات الاستشارة
بحث برقم الإستشارة

من فضلك ادخل رقم الإستشارة

بحث بالبريد الإلكتروني

من فضلك ادخل بريدك الإلكتروني

اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى


المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009



الأرق وصعوبة النوم
القلق النفسي الحاد وما يصاحبه من أعراض وكيفية علاجه

2002-12-24 07:58:08 | رقم الإستشارة: 1851

د. محمد عبد العليم

      إضافة إلى المفضلة

[ قراءة: 15836 | طباعة: 381 | إرسال لصديق: 0 | عدد المقيمين: 5 ]


السؤال
منذ سنة وفجأة وقد كنت راجعة من سفرة ممتعة مع زوجي وأبنائي بعدها بيومين انتابتني حالة من الترجيع ثم الخوف ثم الرجفة، ذهبت إلى دكتور باطني وعمل لي منظاراً للمعدة، فتبين أن هناك التهاباً في المعدة مصاحباً لجرثومة فيها فأخذت مضاداً لذلك.
وبعد فترة تطورت حالتي إلى عدم النوم وحالة ضيق في الصدر وتزداد ضربات القلب ثم الخوف والرجفة في الأطراف تتطور إلى أرق شديد لا أستطيع معه النوم لمدة ليلتين متواصلتين، في بعض الأحيان لا أنام إلا بعد أن آخذ منوماً وبعد أن أصحو تذهب الحالة لتعود بعد يومين واستشرت الدكتور النفسي فأكد لي ومن خلال المراجعة الأولى أنها حالة من القلق وسوف تزول من خلال إشغال وقتي، وحتى الآن تأتيني الحالة ولكن خف الترجيع، تاتيني على شكل إحساس بالخوف ثم تزداد ضربات القلب والإحساس بقلة الشهية للأكل، الآن لا آكل إلا القليل من الطعام فوزني الآن 40 وقد كنت في السابق 48، ثم قلة النوم فلا أنام في الليلة التي أشعر فيها بالخوف وأحس بضيق في صدري لا أستطيع النوم منه، لا أعرف ما هي حالتي بالضبط. أرجو تقديم الاستشارة عن ماهية هذه الحالة وكيف العلاج منها. حبذا لو كانت هناك أمثلة من حالات شبيهة. وإذا كانت هناك مراجعة طبية فمن ألجأ إليه لأعرف مشكلتي ولأتلقى العلاج عليه في بلدي قطر أرجو الإفادة.
وجزاكم الله خيراً.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة / سارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته، وبعد:

جزاك الله خيراً على سؤالك، حالتك -إن شاء الله- بسيطة، وهي من الحالات الشائعة، ولكنها لا شك أنها استحوذت على تفكيرك بصورة سلبية، والحالة في مجملها تدل على وجود قلق نفسي حاد، مع نوبات من الهرع والرهاب مما أدى إلى نوع من الاكتئاب الثانوي، أرجو أن لا تنزعجي من هذه المسميات، فهي كلها مرتبطة ببعضها البعض، حتى تكتمل الصورة، يستحسن أن نعرف إن كان هنالك تاريخ للأمراض النفسية في أسرتك، ومن المفيد أيضاً أن نعرف عن شخصيتك، فمثل هذه الظاهرة النفسية غالباً يصاب بها الأشخاص الحساسين والقلقين بطبيعتهم، علماً بأن القلق في حدود معقولة يعتبر طاقة نفسية جيدة .

العلاج يتمثل في جلسات استرخاء، والإرشاد نحو كيفية التغلب على القلق، وهنالك أدوية مفيدة جداً من المجموعة التي تستعمل لعلاج الاكتئاب، أرجو أن لا تقلقي، فكما ذكرت لك : هنالك حالات كثيرة مشابهة، وربما أكثر حدة وتعقيدا من حالتك، ويستحسن أن تراجعي أحد الأطباء الاستشاريين بقسم الطب النفسي التابع لمؤسسة حمد الطبية، والموجود بمبنى مستشفى النساء القديم، والدكتور محمد عبد العليم إبراهيم على أتم الاستعداد لمساعدتك، فقط عليك الاتصال بقسم المواعيد على الرقم : 4384526 أو 4384524 لعمل مواعيد لمقابلته، وبالله التوفيق.


تعليقات الزوار

لا توجد تعليقات حتى الآن

1998-2014 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة