هل الفحوصات والتحاليل تبين أن الشخص قد مارس العادة السرية؟
رقم الإستشارة: 2289857

15875 0 252

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا فتاة عمري 14 سنة، أعاني من التهاب المسالك البولية، ومشاكل في البول كـعدم إفراغ المثانة بشكل كامل، وأريد الذهاب للمستشفى، لكنني خائفة من التحاليل والفحوصات، حيث كنت أمارس العادة السرية سابقاً، وأقلعت عنها -ولله الحمد- منذ شهرين.

هل الأشعة والتحاليل تكشف ممارسة العادة السرية؟ أرجو الرد في أسرع وقت ممكن، وشكراً لكم على جهودكم الطيبة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ليلى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إذا كنت تشتكين من مشاكل في البول وعدم إفراغ المثانة بشكل كامل، فهذا يستدعي إجراء فحص وزرع بول وتحسس، وإجراء تصوير تلفزيوني أيكو غرافي للكليتين والمثانة -قبل وبعد الإفراغ-؛ لقياس حجم البول المتبقي داخل المثانة, فإذا كان هناك التهابا، عندها يعالج حسب نتائج الزرع والتحسس, ولن تكشف التحاليل والأشعة ما كنت تقومين به, فلا داعي للقلق والخوف، والحمد لله أنك أقلعت عن ممارسة هذه العادة السيئة، وأسأل الله تعالى لك الثبات والالتزام ودوام الصحة والعافية.

وأهلا بك دائما للتواصل معنا للرد على استفساراتك واستشاراتك، وحفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً